fbpx
وطنية

شبهات حول وفاة امرأة عنفها زوجها

الضحية طالبت أسرتها أثناء احتضارها بالاستماع إلى راعي غنم وطفلتها

أمر الوكيل العام باستئنافية آسفي، أخيرا، بفتح تحقيق في أسباب وملابسات وفاة أم لطفلين، أقلها زوجها إلى بيت والديها بدوار البلاعدة بإقليم اليوسفية، في حالة صحية مزرية، قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة في اليوم الموالي. وقالت مصادر حقوقية إن الأم الشابة التي خلفت وراءها طفلين أكبرهما فتاة في الثامنة من العمر، أخبرت والديها قبل أن تسلم الروح إلى باريها بمستشفى آسفي أن يستمعوا إلى شهادة راع وابنتها الصغيرة، دون أن تتمكن من إتمام عباراتها لتخلف وراءها عدة علامات استفهام.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى