fbpx
خاص

انصهار حمدوشي متميز في الجاز و”دج كليك”

عاشت فاس أول أمس (الخميس)، يوما حمدوشيا بامتياز، استهل بمناظرة فكرية حول التصوف الشعبي، خصصت لاكتشاف حمادشة وعاداتهم وأدلى فيها باحثون أوربيون ومغاربة بدلوهم في هذه الطريقة الصوفية، وانتهت بحفل أحيته الطريقة الحمدوشية بفاس، وما بينهما عرض فيلم وثائقي حولها بعنوان “صدفة أفضل من ألف ميعاد”.
بلباسهم المميز تدفقوا لفناء دار التازي أو “دار الباشا” المقر الرئيسي لجمعية فاس سايس، على إيقاع الصلاة على النبي محمد (ص)، قبل أن يتحفوا جمهورا قدر بالمئات افترش الأرض وعاش لحظات روحانية حقيقية، على إيقاع تراتيل وأذكار من حزب الإمام الجزولي، وقصيدة الشاذلية لأبي الحسن الشاذلي شيخ الطريقة الشاذلية، قبل


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى