fbpx
الصباح الفني

فنانون يجتمعون في “سلام يا مغرب”

أصدر الفنان رشيد الودغيري، أخيرا، عملا وطنيا جماعيا بعنوان “سلام يا مغرب” بمشاركة عدد من الفنانين والأصوات الشابة.
الأغنية الجديدة كتب كلماتها سعيد الودغيري حسني وعبد العظيم هريرة، وتولى رشيد الودغيري تلحينها وتوزيعها موسيقيا، وأداها رفقة الفنان عبد السلام الساحلي ومريم موسكان ومصطفى السيواكي.
وجاء توزيع المقاطع الغنائية على الأصوات المشاركة مراعيا للتوزيع الجغرافي والثقافي للمغرب وتعدده، إذ تجاورت في الأغنية أنغام صحراوية حسانية أداها السيواكي، فيما أدى الودغيري النمط الأندلسي والعيساوي، كما حضرت نغمة الفلامنكو مع موسكان، وأدى فيها الساحلي لون العيطة الجبلية.
وتم تسجيل قطعة “سلام يا مغرب” بأستوديو “بريكيدام” بالقصر الكبير، بمشاركة العازف زكريا الشقاف، وأشرف مصطفى المسيك على الهندسة الصوتية.
وقال الودغيري، في حديث مع “الصباح”، إن العمل الجديد يحاول أن يواكب المتغيرات الجديدة لقضية الوحدة الترابية، من زاوية فنية.
وأضاف الفنان المغربي إن الأغنية تعكس جانبا من الغنى الحضاري للمغرب، بانفتاحها على أنماط غنائية مختلفة، تمثل هذا التنوع والاختلاف الذي يتوحد حول القضايا الوطنية.
ع. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى