fbpx
أخبار 24/24

مراكش آسفي… توزيع وسائل للوقاية من كورونا لفائدة التعاونيات القروية

جرى، أمس (الخميس) بمراكش، توزيع معدات ووسائل للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لفائدة التعاونيات النسوية القروية على صعيد جهة مراكش آسفي، وذلك في إطار مبادرة “السلامة في العمل” لصندوق الأمم المتحدة للسكان بتنسيق مع غرفة الصناعة التقليدية بالجهة.

وتستهدف هذه العملية، التي أطلقت بحضور الممثل المقيم للصندوق الأممي بالمغرب، لويس مورا، ورئيس غرفة الصناعة التقليدية بمراكش آسفي، حسن شميس، والمدير الجهوي للصناعة التقليدية، هشام البردوزي، وكذا أعضاء غرفة الصناعة التقليدية، أزيد من 90 تعاونية نسوية منحدرة من الجهة ستستفيد من وسائل الوقاية ضد كوفيد-19.

وتتألف المعدات المسلمة للمستفيدين أساسا، من مقياس لدرجة الحرارة، وسوائل التعقيم ومطهرات، وبساط التعقيم للأقدام وكمامات واقية. وفي كلمة بالمناسبة، أكد لويس مورا أن هذه الشراكة بين غرفة الصناعة التقليدية ووزارة السياحة والصناعة والتقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، بدعم من ولاية جهة مراكش آسفي ومجلس الجهة، تهدف إلى تحسين تدابير الحماية بوسط الشغل، مشيرا إلى أنه تم إيلاء أهمية كبيرة من قبل الوكالة الأممية للنساء العاملات داخل التعاونيات القروية.

وعبر مورا عن استعداد الصندوق الأممي لاستكشاف وتحديد آفاق جديدة بهدف تقوية هذه الشراكة المثمرة في خدمة النهوض بالسلامة داخل الوحدات الصناعية. وفي المنحى نفسه، أشاد شميس بهذه الشراكة التي تستهدف النساء اللواتي يمثلن ركيزة أساسية في صون والنهوض بقطاع الصناعة التقليدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى