fbpx
الصباح الفني

فاسيكي … “الرجولة بالفن”

أعلنت الرسامة زينب فاسيكي، في حسابها على “أنستغرام”، عن إطلاق عدد جديد من السلسلة المصورة “ماشي رجولة”، التي يعدها سفيان هناني وفاسيكي. وحمل العدد الجديد من السلسلة عنوان “الرجولة… بالفن”، وصدر بشراكة مع مؤسسة هنريش بول الألمانية، ويهدف إلى إعادة التفكير في الذكورة في مجتمع أبوي، مثل المغرب، والمشروع لا يقصد منه، حسب مؤسسيه، تشويه صورة الرجال، بل إبراز الآثار الضارة والمدمرة اجتماعيا لبعض المثل التقليدية للسلوك الذكوري، مثل الهيمنة العنيفة، وكراهية النساء، والتحرش. وتواصل فاسيكي مشاريعها المدافعة عن المرأة، إذ سبق لها أن أطلقت قصة مصورة تحمل اسم “حشومة”، وتعرض الأفكار السلبية المتعارف عليها في الدول العربية خاصة في المغرب، كما أعلنت أنها لن تتوقف عن الدفاع عن حقوق المرأة من خلال الرسم، لأن الفن ليس جريمة، ف”من خلاله تستطيع مهاجمة المُجرمين والمغتصبين والمتحرشين، كما أنها تسعى لتحويل جسد المرأة إلى شيء طبيعي ينظر له باعتباره إنسانا وليس سلعة أو بمنظور جنسي، وأنها ترى المرأة قطعة فنية حرة”.
وتركز رسومات فاسيكي على قضايا شهدها المغرب، ومظاهر التحرش والتمييز العنصري في الشرق الأوسط. وزينب فاسيكي، مؤلفة كوميكس، ورسامة مغربية وخريجة كلية الهندسة الميكانيكية، وناشطة بارزة في مجال حقوق المرأة والمساواة بين الجنسين، وقامت بتأسيس مجموعة”نساء أقوياء”، وهو مشروع هدفه تشجيع الفتيات المغربيات ليرسمن عن قضايا التحرش أو العنف، الذي يتعرضن له.
خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى