fbpx
اذاعة وتلفزيون

الجائزة الكبرى لـ “مباركة”

دورة افتراضية عرفت مشاركة أفلام تمثل عدة دول في مهرجان وجدة

توج، أخيرا، الفيلم السينمائي “مباركة” للمخرج محمد زين الدين بالجائزة الكبرى، خلال اختتام فعاليات النسخة التاسعة من المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة.
وتدور أحداث الفيلم السينمائي “مباركة” في مدينة صغيرة يعتمد أغلب رجالها على العمل في مناجم الفوسفاط، والذي من بين شخصياته “عبدو”، البالغ من العمر ست عشرة سنة ويسعى إلى إيجاد عمل بأحد المناجم.
ويعتبر “عبدو” شخصية بسيطة لا تتوانى عن تقديم المساعدة إلى الآخرين والذي لم يسبق له أن ولج المدرسة، إلى جانب أنه متبنى من قبل “مباركة”، التي تشتهر وسط المدينة بأنها تشفي من عدة أمراض.
ويتخبط “عبدو” بين صديقته “نعيمة”، التي تحاول مساعدته على تعلم القراءة والكتابة من خلال تلقينه طريقة الكتابة وتزويده ببعض القصص، وبين والدته التي تفضل أن يظل جاهلا وأن يقضي يومه يتجول على متن دراجته الهوائية بين أزقة المدينة.
وفي هذا الصدد، فإن فيلم “مباركة” يسلط الضوء على ضرورة التصدي للجهل ومحاربة الأمية من خلال مجموعة من الرسائل يبعثها المخرج محمد زين الدين.
ويشارك في بطولة “مباركة”، الذي تولى كتابة السيناريو له أوليفيي بومباردا ومحمد زين الدين، ثلة من الممثلين، وهم فاطمة عاطف ومهدي الأروبي وحنان الكباني ونسرين آدم.
واختارت إدارة المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة، المنظم من 25 إلى 29 نونبر الماضي الفنانة التونسية عائشة بن أحمد لتكون عضوا ضمن لجنة تحكيم النسخة التاسعة منه، التي نظمت افتراضيا في ظل تفشي جائحة كورونا.
وتولت الفنانة عائشة بن أحمد، التي اشتهرت في عدة أدوار سينمائية وتلفزيونية مصرية، انتقاء الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية إلى جانب لجنة تحكيم تضم في عضويتها عدة أسماء من بينها المخرج السينمائي الليبي أسامة رزق والممثلة الجزائرية ريم تاكوشت ومدير الإنتاج الموريتاني سيدي محمد شيكر.
وتولى رئاسة لجنة تحكيم المهرجان في نسخته الافتراضية المخرج عبد السلام الكلاعي، الذي حصل فيلمه السينمائي “أسماك حمراء” على دعم من مهرجان مالمو للسينما العربية في صنف الأفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج، بعد دخوله غمار المنافسة في النسخة السادسة من سوق ومنتدى مالمو المنظم على هامش المهرجان، الذي نظم أكتوبر الماضي.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى