fbpx
حوادث

إدانة إمام متورط في الخيانة

قضت الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية لتارودانت، الاثنين الماضي، بإدانة إمام متورط في الخيانة الزوجية وتبرئة متزوجة استقبلت الإمام ببيت الزوجية.

وصرحت المحكمة في الدعوى العمومية، علنيا ابتدائيا وحضوريا بسقوطها، وأمرت برفع حالة الاعتقال عن الزوجة (ر-ع)، ما لم تكن معتقلة لسبب آخر، وذلك بعد أن تنازل زوجها عن متابعتها. وقررت الهيأة ذاتها، مؤاخذة الإمام المتهم (ح-أ) من أجل ما نسب إليه، و الحكم عليه بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ، مع تحميله الصائر و جعل مدة الإجبار في الأدنى، وفي الدعوى المدنية التابعة، بعدم قبولها شكلا وتحميل رافعها الصائر.

وأحالت الضابطة القضائية للدرك الملكي بتافنكولت بإقليم تارودانت يوم 20 نونبر الماضي، إمام مسجد بأحد دواوير جماعة تيزي نتاست رفقة خليلته المتزوجة، في حالة اعتقال، بعد ضبطهما فوق فراش الزوجية بداخل منزل المتهمة. ومثل المتهمان في جلسة أولى أمام المحكمة، بعد أن تابعتهما النيابة العامة بالخيانة الزوجية والمشاركة فيها، وتم تأجيل المحاكمة إلى يوم 25 من الشهر ذاته، واستدعاء زوج المتهمة، قبل أن يصدر الحكم الاثنين الماضي.

واعتقل الإمام وخليلته المتزوجة، من قبل مصالح الدرك، بناء على شكاية تقدم بها زوج المتورطة بالخيانة، يتهمها من خلالها باستغلال وجوده أثناء عمله خارج بيت الزوجية، وإقامة علاقات جنسية غير شرعية رفقة الإمام المتهم.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى