fbpx
وطنية

أخبار الصباح

< “بوافي”
لا حديث بمستشفى “محمد بوافي” بالبيضاء إلا عن سلوكات “المرأة الحديدية”، التابعة لشركة خاصة للأمن، والتي ترتدي زي الأطباء وتوصف بأنها الآمرة الناهية، حتى بجناح مرضى “كوفيد”. ويسود تذمر كبير المواطنين من سلوكات “مولات كوفيد”، التي أثرت على استفادتهم من خدمات المستشفى، وتدخلها في مواعيدهم، ومنع أي لقاء بمسؤولي المستشفى. وكشفت مصادر أن جهات تقدم لها الحماية، وتفرض على أي شركة أمن جديدة التعاقد معها، لضمان بقائها بالمستشفى.
(م. ل)
< مقاطعة
يواصل مفتشو الشغل مقاطعة تدبير نزاعات الشغل إلى غاية 20 نونبر الجاري، محملين وزير الشغل والإدماج المهني المسؤولية في أجواء التوتر بالقطاع. وطالبت هيأة التنسيق رئيس الحكومة بالتدخل لإيجاد حل للاحتقان، الذي عمقته تصريحات الوزير بالبرلمان، وخرقه لمبدأ احترام سرية مهام جهاز تفتيش الشغل.
(ب. ب)
< زنك
استغلت بعض المواقع ومنصات التواصل الاجتماعي، النقص الحاد في مخزون أقراص الزنك و”فيتامين سي”، التي تستعمل في البروتوكول العلاجي لمرضى “كورونا”، لتعيد بيعها بأثمنة خيالية. وتباع هذه الأقراص، وأغلبها على شكل مكملات غذائية، ولا علاقة لها بالدواءين المستعملين في علاج الفيروس، التي لا يتعدى ثمنها 20 درهما، (تباع) بأثمنة مبالغ فيها، سواء في مواقع للتجارة “أون لاين” أو على موقعي “فيسبوك” و”أنستغرام”، إذ تبدأ من 60 درهما وتتعدى في بعض الحالات 300 درهم، في غياب أي مراقبة من السلطات أو المصالح الصحية.
(ن. ف)
< لقاح
نفت رئاسة الحكومة إصدار منشور تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، أول أمس (الأربعاء)، يزعم مروجوه أنه مشروع قانون بفرض إجبارية التلقيح ضد كورونا، داعية المواطنين إلى التحلي بالحيطة والحذر. كما نفت وزارة الصحة نشرها وثيقة باللغة الفرنسية، تحت عنوان “إستراتيجية وطنية للتلقيح”، مؤكدة أن ما نشر عار من الصحة، وأن أي وثيقة ستصدرها ستكون عبر بوابتها الرسمية.
(أ.أ)
< سامير
يشتكي عمال سامير من تملص سانديك الشركة من الحوار مع النقابة الأكثر تمثيلية، وإبرام اتفاق اجتماعي يضمن حقوق المأجورين. وكشف مصدر نقابي أن العمال يواجهون مشاكل تهم توابع الأجور والاشتراكات في التقاعد، ما يفرض التعاون والتدبير المشترك للمرحلة التي تجتازها الشركة بعد خمس سنوات من التوقف عن الإنتاج.
(ب. ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى