fbpx
وطنية

المالكي ينتصر لدور البرلمان في التشريع

أوفى الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب بوعده، بشأن منح دور أكبر للبرلمان في التشريع، من خلال اتخاذ قرار بعقد جلسة كل شهر تخصص لمقترحات القوانين، ابتداء من نونبر المقبل.
ويأتي هذا القرار، تنزيلا للفصل 70 من الدستور، الذي يمنح للبرلمان سلطة التشريع، والتقليص من هيمنة الحكومة على المبادرة التشريعية، والتي طالما انتقدها النواب، في ظل تهميش دورهم، إذ تعطي الأولوية لمشاريع القوانين التي تقدمها الحكومة، على حساب مئات المقترحات التي تظل حبيسة رفوف مكتب المجلس.
ووجه المالكي، في نهاية الدورة التشريعية السابقة، انتقادات كبيرة للحكومة، متهما إياها باحتكار التشريع، مشيرا إلى عدم تجاوبها مع أزيد من 200 مقترح قانون، تقدم بها أعضاء المجلس، إذ لم تتجاوب سوى مع 13 مقترحا فقط. وحرصا منه على تغيير هذه الوضعية في آخر سنة من عمر الولاية التشريعية، قرر المالكي، عقب لقاء له مع وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان ورؤساء الفرق والمجموعة النيابية، تخصيص جلسة كل شهر ابتداء من نونبر المقبل، لمقترحات القوانين، بهدف تجاوز التأخر في مجال التشريع، مع مد الفرق والمجموعة النيابية بالوسائل الضرورية لمساعدتها على القيام بمهمتها التشريعية والرقابية.

ب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى