fbpx
الرياضة

تقرير سلبي عن الجيش بمكتب حرمو

دعا إلى اجتماع طارئ لتقييم الموسم وانتقادات للانتدابات

خلص الاجتماع الذي عقده مسؤولو الجيش الملكي، بتوصية من الجنرال محمد حرمو، رئيس المكتب المديري، إلى وجود الكثير من النقاط السلبية، خلال تدبير الموسم الرياضي الماضي.
وعلمت «الصباح»، أن التقييم الذي خلص إليه المسؤولون الإداريون، كشف العديد من الأمور السلبية.
وأبدى المتدخلون خلال الاجتماع استياءهم من طريقة الانتدابات، وفق متطلبات الفريق، الشيء الذي لم يستسغه الكولونيل بوبكر الأيوبي، الرئيس المنتدب.
ولم يخف المتدخلون جهلهم لإستراتيجية الفريق، وهل تعتمد على التكوين مثل الفتح الرياضي، بالاستفادة من لاعبي المركز الرياضي العسكري، أو تعتمد على جلب اللاعبين للمنافسة على الألقاب، كما هو الشأن بالنسبة إلى الوداد الرياضي أو الرجاء أو نهضة بركان، سيما أن الفريق تعاقد الموسم الماضي مع 18 لاعبا.
وتساءل المتدخلون عن سبب استقدام عدد من اللاعبين، دون منحهم فرصة إثبات مكانتهم، سيما أن الفريق تعاقد معهم، بعد موافقة المدرب عبد الرحيم طالب، إذ أبدوا استغرابهم من إنفاق ميزانية مهمة في تعاقدات لم يستفد منها الفريق.
وحضر الاجتماع عدد من المسؤولين، بأمر من الرئيس الجنرال حرمو، رغبة منه في الوصول إلى تقييم موضوعي، وشارك فيه بوبكر الأيوبي الرئيس المنتدب، وعبد الواحد الشمامي، الناطق الرسمي للفريق، والطيب بناني، الكاتب العام، والكولونيل محسن بوتاقة، المسؤول عن مركز التكوين، وياسين برادي، أمين المال، في الوقت الذي تساءل البعض عن سبب غياب الإداري الحبيب العزيزي، رغم تجربته الكبيرة مع الفريق، والتي تمتد إلى 25 سنة.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى