fbpx
وطنية

لا صلاة جمعة إذا استمر كورونا

قال أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، إنه يتعذر حاليا السماح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد جراء ارتفاع عدد حالات الإصابة بكورونا والوفيات، وبذلك أغلق الوزير المنافذ حول من يحضر لإرسال عريضة موقعة من قبل آلاف المصلين، التي كانت ستوضع فوق مكتبه، ومكتب الكاتب العام للمجلس العلمي الأعلى. وتم بث رسالة في مواقع التواصل الاجتماعي، تدعو المواطنين إلى الانضمام لتوقيع عريضة طلب فتح المساجد لأداء صلاة الجمعة، على غرار فتح المقاهي، والمطاعم، والأسواق، والمصانع، واستعمال وسائل النقل العمومية، مؤكدين أن المساجد توفر أفضل الشروط الصحية بالمقارنة مع مختلف الفضاءات والمؤسسات الأخرى، علما أن هناك شهورا على حرمان المصلين من أداء هذه الشعيرة الدينية.
وأكد التوفيق أن صلاة الجمعة تتميز بالازدحام الشديد داخل المساجد وفي مخارجها، وحتى لو تم فرض إعادة إقامتها ببعض المساجد المفتوحة، فإنه يتعذر ضمان الشروط الاحترازية، وخاصة فحص درجة الحرارة، وشرط التباعد.
أ. أ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق