fbpx
حوادث

مؤاخذة مستغل قاصر جنسيا

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة هاتك عرض قاصر، وحكمت عليه بسنة ونصف حبسا نافذا، بعد متابعته، من قبل الوكيل العام بجناية هتك عرض قاصر.
وجاء إيقاف المتهم، من قبل عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لسيدي بوزيد، بناء على شكاية تقدم بها والد الفتاة القاصر البالغة من العمر 17 سنة، تتعلق باختفائها ومغادرتها منزل العائلة في ظروف غامضة. وأضاف المشتكي أنه تفاجأ بعد استيقاظه من النوم بباب منزله في الساعات الأولى من يوم الواقعة مفتوحا، ما ولد لديه شكوك بوجود أمر غريب، وبعد قيامه بجولة داخل المنزل تفاجأ بأن ابنته القاصر غير موجودة، قبل أن يعود إلى غرفتها وخلال تفحصه لهاتفها، وجد محادثات الواتساب قامت بها في حدود الساعة الواحدة صباحا من الليلة نفسها، مع أحد أبناء الجيران، الأمر الذي دفعه الى تقديم شكايته لعناصر الدرك الملكي . وتعميقا للبحث توجهت فرقة دركية لمنزل المشتكى به، وخلال الاستماع اليه نفى معرفته بالقاصر، قبل أن تتم مواجهته بمحادثاته مع الضحية، ليعترف حينها كونها قضت الليلة رفقته بمنزله بعدما غادرت بيت عائلتها، ليتم استقدامه لمركز الدرك بسيدي بوزيد، وبعد اشعار النيابة العامة المختصة، أمرت بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، والاستماع للقاصر.
وخلال الاستماع إليها، اعترفت بعلاقتها بخليلها، مضيفة أنها تعرفت عليه قبل شهرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما أعجبت به، مشيرة إلى أنه ليلة الواقعة اتصل بها وبعد أخذ ورد أقنعها بضرورة زيارته بمنزله، مستغلا خلود أفراد عائلتها للنوم، حيث تمكنت من الانسلال ليلا وقضت الليلة رفقة خليلها، إذ مارست معه الجنس، قبل أن تتفاجأ بوالدها يتصل هاتفيا برقم خليلها، حينها اكتشفت أن عائلتها علمت بعلاقتهما، بعدها غادرت بسرعة منزله وتوجهت لدى امرأة تسكن بالقرب منها، بعدما قامت بإخبارها بالواقعة وبقيت رفقتها إلى حين وصول عناصر الدرك الملكي.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى