fbpx
مجتمع

تسريح مصابين من بينهم جزارين يهدد مراكش

استنكرت الجامعة المغربية لحقوق المستهلك السلوك اللامسؤول الذي صدر عن مستشفيي ابن زهر و الأنطاكي بمراكش، بعد تخليهما عن مصابي كوفيد، ورفض الاعتناء بهم من قبل الأطباء، مع الاقتصار على تتبع حالتهم من قبل الممرضين فقط.
وأفادت مصادر “الصباح” أن جميع المصابين، الذين كانوا يعانون ضعفا كبيرا في التغذية،  تم تسريحهم، أمس (الأربعاء)، لمتابعة علاجهم بمنازلهم، ما جعلهم مضطرين لركوب وسائل النقل الجماعية بالمدينة والاختلاط بعامة الناس، وهو الأمر الذي سيشكل كارثة عظمى بسبب انتشار الوباء، مشيرة إلى أنهم سيتلقون علاجهم بمنازلهم.
وأكدت مصادر ذاتها أن جزارين من بين المصابين المغادرين للمستشفيين المذكورين بمراكش، قاموا بالأمس بالاحتجاج على ظروف علاجهم و سوء التغذية، بعد أن قضوا يومين فقط بالمرفقين الصحيين، و”هم لا محالة سيقومون بذبح الأضاحي غدا (الجمعة) لأن غالبتهم لا يعترفون بأنهم مرضى”، فيما تساءلت الجامعة عما إذا كان هذا التسريح مقصودا من قبل المسؤولة الأولى على القطاع الصحي بالمدينة، أم من المسؤول الأول عن القطاع بالبلاد.
يسرى عويفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى