fbpx
ملف عـــــــدالة

أمنيون ضحايا الاعتداء بأحياء مكناس

 أحدهم أصيب بعاهة مستديمة وآخرون اضطروا إلى إطلاق عيارات نارية

تنامت في الآونة الأخيرة حالات الاعتداءات المتكررة، سواء كانت لفظية أو جسدية، التي يتعرض لها رجال الأمن أثناء قيامهم بواجبهم المهني، ما يعطي الانطباع على أن هذه الحالات لم تعد نشازا، بقدرما أضحت ظاهرة تستدعي الوقوف عندها، بل وتطرح أكثر من علامات الاستفهام، خصوصا عندما يتعلق الأمر بالاعتداء على موظفين، تناط بهم مهمة تجسيد دور “هيبة” السلطة، وعبرها أجهزة الدولة، في الحفاظ على استتباب الأمن والسهر على راحة وسلامة وطمأنينة المواطنين.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى