fbpx
وطنية

استقالة ثلاثة مستشارين بجماعة شتوكة

قدم ثلاثة مستشارین بالجماعة الترابية “اثنين شتوكة”، بإقليم الجديدة، أخيرا، استقالاتهم من المجلس إلى عامل الإقليم.
وأرجع الأعضاء المستقيلون سبب قرارهم، إلى سوء تدبير شؤون الجماعة، من قبل رئيس المجلس، في ما يخص مجموعة من المشاريع، إضافة إلى ما اعتبروه “خروقات” الرئيس في عملية توزيع المساعدات الغذائية على سكان الجماعة، بسبب تداعیات جائحة كورونا.
ويتعلق الأمر بعضوین من حزب الاستقلال، أحدهما نائب للرئيس، إضافة إلى عضو من العدالة والتنمية، يشغل مهمة كاتب المجلس.
وأضافت المصادر أن الدعم المالي المخصص للتخفيف من تداعیات انتشار وباء كورونا، والمقدر بحوالي 84 مليونا، كان أبرز خلاف بين المستشارين المستقيلين والرئيس، الذي اتهموه باستغلال المساعدات لأهداف انتخابية، بعدما تم توزيع نسبة كبيرة منها بمركز جماعة “اثنين شتوكة”، الدائرة الانتخابية للرئيس الحالي.
كما اتهم المستشارون الثلاثة الرئیس بالتصرف في الميزانية العامة للجماعة، بطرق غير عقلانية، والتلاعب في المشاريع المبرمجة، مثل “إصلاح المسالك الطرقية”، التي خصصت لها میزانیات مهمة ولم تنجز.
وأردف المستشارون المستقيلون، في استقالتهم الموجهة لعامل إقليم الجديدة، أنهم تعرضوا للإقصاء، الذي عانت بسببه دوائرهم الانتخابية، والحرمان من أبسط الأشياء كالماء الصالح للشرب.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى