fbpx
الصباح الفني

رجوي: اشتقت إلى التجول

قالت إنها حرمت من نعم لم تقدرها سابقا

قالت المغنية المغربية نجاة رجوي، إنها تفكر، بعد انتهاء الحجر الصحي، في القيام بجولة في شوارع البيضاء.
وأوضحت رجــوي في حديثها مع ” الصباح”، أنها بعد زيارة والديهـــا، ولأنهــا اشتاقت لمدينتها، ستقوم بجولات في شوارعها، الأمر الذي حرمت منه منذ أيام بسبب الحجر الصحي الذي فرض على المغاربـــة في إطـــار التصدي لفيـــروس كورونا المستحد.
وكشفت رجوي أنها تفكر أيضا، بعد رفع الحجر الصحي، في لقاء أصدقائهـــا والبقــاء معهم مدة طويلة والحديث عن بعض التفاصيل، مشيرة إلى أن أشياء كثيـــرة، كـانت تظهر لها عادية، اكتشفت، بعدما حرمت منها، أنها من النعم.
وبالنسبة إلى روتينها اليومي خلال الحجر الصحي، قالت رجوي، إنها تحرص، وحتى لا يتسلل الملل إلى أطفالها، على تشجيعهم على الدخول إلى المطبخ ومساعدتها على تحضير بعض الأطباق “لا يستوعب الأطفال خطورة الوضع الذي نمر منه بسبب فيروس كورونا، وقد يتسلل إليهم الملل بسرعة، من أجل ذلك أحاول مساعدتهم حتى لا يصلوا إلى تلك المرحلة، والقيام ببعض الأنشطة في المنزل”، على حد تعبيرها.
وكشفت المتحدثة ذاتها، أنها بطبعها “بيتوتية”، من أجل ذلك، لم تجد أي مشكل في البقاء في المنزل دون الخروج منه، لكنها في الوقت ذاته، اشتاقت للحياة الطبيعية وللقاء الناس في الشارع والتسوق وغير ذلك.
وفي سياق متصل، شجعت رجوي الجمهـــور، والمحسنين على القيام بخطــوات تضامنية تجاه الأشخاص دون مأوى، وتوفير الظروف الضرورية لهم في مواجهــة فيروس كورونا المستجد.
وشاركت رجوي، أخيرا، مع جمهورها، عبر مواقــع التــــواصل الاجتماعي، مبادرة لجمعية تكفلـــت بـ20 شخصا دون مـــأوى، لتوفــــر لهم فــرصة الحجــر فــي مقـــرها، والتغذيـــة كذلك، مشجعـــة المتبرعين على المشاركة في هذه البادرة.

إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى