fbpx
خاص

إصابة طبيب بتطوان بفيروس “كوفيد 19”

استدعت السلطات الطبية، مساء أول أمس (الأربعاء)، طبيبا يعمل في القطاع الخاص، مختصا في أمراض السكري، من أجل وضعه في الحجر الصحي بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل، بعد التأكد بأنه حامل لفيروس (كوفيد 19)، نتيجة للتحاليل المخبرية الإيجابية المتوصل بها.
وحسب مصادر “الصباح” فإن الطبيب، الذي يعمل بعيادته الكائنة بالقرب من مدارة الحمامة البيضاء، كان يخضع نفسه للعزل الطبي بمنزله، بعد مخالطته لأحد المصابين بالفيروس، حيث أحس ببعض الأعراض، ما جعله ينتقل إلى المستشفى للتأكد من حالته الصحية، ليتضح بعد التحاليل المخبرية إصابته بالفيروس، ليتم استدعاؤه من أجل وضعه رهن العناية الطبية بالحجر الصحي بالجناح المخصص لكورونا، من أجل تلقي العلاج.
من جهة أخرى، صدرت تعليمات لممرضة بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل، وهي زوجة طبيب الإنعاش والتخدير، الذي كان يعمل بمصحة الهلال الأحمر المغربي بتطوان، من أجل اتخاذ إجراءات العزل الذاتي داخل السكن في انتظار ظهور نتائج التحاليل المخبرية المنجزة على زوجها الطبيب، الذي انتقلت إليه العدوى خلال مشاركته في عملية جراحية خضع لها أحد المرضى، الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا.
و تنتظر مجموعة أخرى من المخالطين لأشخاص مصابين بالفيروس، ظهور نتائج التحليلات التي خضعوا لها، وهم ما زالوا رهن الحجر الصحي، أو ممن تلقوا تعليمات من أجل وضع أنفسهم رهن العزل الصحي ببيوتهم.
يوسف الجوهري (تطوان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى