وطنية

دماء تحت أنقاض تحرير الملك العام

انتهت عملية تحرير الملك العام بمنطقة” الخبازات” بالقنيطرة بفاجعة، إثر سقوط عمود حديدي على لحام كان بصدد تفكيك هيكل واجهة محل من المحلات التي ترمى أصحابها على الشارع العام.

و أصيب العامل بجروح خطيرة في الرأس نقل على إثرها إلى المستشفى في حالة خطيرة. وعلمت “الصباح”  أن  الضحية لم يكن أعوان الجماعة أو السلطة بل مكلف من قبل صاحب محل في السوق العشوائي الشهير لإزالة الأعمدة بعدما أقصر عملية على إزالة الألواح والأخشاب المستعملة في احتلال رصيف اختفى وأصبح جزءا من السوق الشعبي الذي يحج أغلب سكان لإقناع الآثار المنزلي والملابس.
واشعل الحادث فتيل اتهامات لمنتخبين ، تطالب بكشف أسباب التساهل مع أصحاب المحلات المترامية على ممرات الراجلين.
ويجهل ما إذا كانت المجلس قد منح رخص باحتلال الملك العأم واستحقت الجماعة بذلك رسوما جباية،  أم ان الامر يتعلق ببناء عشوائي يفترض في الجماع قد استهلت مبالغ  في شكل غرامات.
 ياسين قطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق