fbpx
تقارير

مطالب بإنهاء حكم العائلة داخل الحركة الشعبية

دعا عزيز الدرمومي، الكاتب العام للشبيبة الحركية، وعضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، إلى إنهاء حكم العائلة داخل حزب “السنبلة”، وفتح المجال أمام الوجوه الحركية الشابة الصاعدة لتفجير طاقتها، وتحريرها من قبضة “الفرعونات” الذين لم يستنشقوا رياح التغيير.
وأضحى الدرمومي الذي قاد اللائحة الوطنية للشباب الخاصة بحزب السنبلة، يتصدر الأحداث داخل فضاء حزب الحركة الشعبية وفريقها النيابي الذي يقوده محمد مبديع، الغاضب هو الآخر من الطريقة التي تدار بها مهام الحزب، كما أنه أبدى غضبا شديدا تجاه احتكار المناصب داخل دواوين


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى