fbpx
مقالات الرأي

بوسنينة: في السياقة التراحمية …

نخلد سنويا يوما وطنيا للسلامة الطرقية بابعادها الإنسانية ،وامام هول ارتفاع حالات الوفاة والضحايا ،نتساءل من المسؤول عن هذا الحجم من الدمار الاجتماعي الذي تخلفه سياقتنا الاعتيادية ،التي تعلمناه سواء من خلال ردود افعالنا تجاه بعضنا بممارسات نفسية تدل على اننا بحاجة الى ان نصرح مع ذواتنا ،هل سياقتنا سياقةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى