وطنية

“بوليساريو” تنهب صناديق سوداء لتمويل كتائبها

علمت «الصباح» أن بوليساريو سخرت، في الآونة الأخيرة، شبابا، منهم عاطلون عن عمل، للاشتغال في كتائبها الإلكترونية، مقابل راتب شهري يبدأ من خمسة آلاف درهم.
وسرب مقربون من موالين للانفصاليين في الداخلة تفاصيل دقيقة عن تداولهم رسالة لزعيمهم إبراهيم غالي، يدعو فيها إلى مواجهة «المعارضين» في مواقع التواصل الاجتماعي، ويطالب كل من يستطيع الكتابة، أو من أسماهم بالمثقفين أن يواجهوا «الجهات التي تشوش على صورة بوليساريو»، إضافة إلى تسجيلات صوتية للبشير مصطفى السيد يهدد فيها المعارضين ويطالبهم بالانضباط لقرارات القيادة، ويرفض فيها أي صوت آخر غير صوت قيادة الجبهة.
وقالت مصادر مطلعة إن بوليساريو بصدد إعادة تشكيل لجانها الإلكترونية، إذ استقطبت شبابا، مستغلة عطالة بعضهم، من الداخلة والعيون ومراكش وكلميم، إضافة إلى طلبة منتشرين في الأحياء الجامعية، ووعدتهم بالحصول على راتب شهري يقدر بخمسة آلاف درهم، ويرتفع المبلغ مع الأقدمية، إضافة إلى تلقي الأعضاء في الكتائب نفسها تكوينا داخل بعض الجلسات السرية، أما المسؤولون عنهم فيسافرون إلى إسبانيا، خاصة جزر الكناري، سواء للحصول على المال أو الخضوع لتكوينات أكثر تخصصا.

خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق