الصباح الـتـربـوي

تلاميذ من أجل التنشيط الثقافي

نظمت الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة، زيارة ميدانية لفائدة أطفال الجماعات الترابية بالإقليم وأطفال جمعية “شمسي” و”دار الأمل” بالجديدة، وبعض رواد  المكتبات بالإقليم، السبت الماضي، تشجيعا على القراءة. واستفاد من هذه الزيارة حوالي 280 تلميذا، ينتمون إلى المجموعات والفرعيات المدرسية، مؤطرين من قبل أطر تربوية وجمعوية وتعليمية.
وساهم الجميع من رجال سلطة ومنتخبين وأساتذة ومديرين وآباء، في إنجاح هذه العملية التربوية التي تعتبر الأولى من نوعها. ووفرت الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة الوسائل والتجهيزات، من نقل وتغذية وتأطير وتنشيط.واستفاد المشاركون فيها، من زيارة كل الفضاءات الخاصة بمعرض الكتاب، والاطلاع على المستجدات المرتبطة بعالم الكتاب، وتم التركيز على الجانب الترفيهي بالمعرض. واعتبر الجميع هؤلاء التلاميذ بمثابة سفراء لأقسامهم ومجموعاتهم المدرسية لنشر ما استفادوا منه خلال هذا اليوم الثقافي بامتياز.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق