fbpx
أســــــرة

عادات وطقوس الاحتفال بعاشوراء في البيضاء

أناشيد مختلفة عن “عيشور” تردد في مراحل متعددة من الاحتفال

أكد الباحثون أن أول طقوس الاحتفال بعاشوراء عند سكان الدار البيضاء ظهور “دمية عيشور” مع بداية الأسبوع الثاني الموالي لعيد الأضحى، إذ يتم صنعها بأخذ عظم الفخذ من أضحية العيد ونقعه في الحناء حتى يميل لونه إلى الحمرة، ثم تضاف إليه خشبة تعترضه أفقيا لتشكل ما يشبه اليدين.
وأوضح الباحثون أن “دمية عيشور” يتم إلباسها ثيابا مغربية عبارة عن “تشامير” و”فوقية” و”رزة” و”سلهام”، ويوضع في عنقها عقد يسمى “مدجة”، وبعدها يوضع “عيشور” في صندوق خشبي مفروش ومغطى وتوضع في صندوق آخر دمية مصنوعة من القصب وتلبس لباسا نسائيا كأنها زوجة “عيشور”.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى