fbpx
حوادث

الرصاص يلعلع بابن سليمان

إصابة شرطيين بجروح خلال مطاردة هوليودية لمروجي مخدرات

تمكنت عناصر الشرطة القضائية، ليلة الثلاثاء/الأربعاء، من القيام بعملية نوعية، أسفرت عن القبض على شخصين يتحدران من مدينة شمال المملكة، وحجز سيارة محملة بالمخدرات والأسلحة البيضاء وغاز “لاكريموجين”، الذي تسبب في إصابة شرطي في عينيه.
وأوردت مصادر أمنية أن العملية أشرف عليها رئيس الشرطة القضائية، إثر توصله بمعلومات دقيقة مفادها عبور سيارة محملة بالمخدرات تراب ابن سليمان في اتجاه البيضاء. واستغلالا لتلك المعلومات، قامت الشرطة القضائية بوضع نقط مراقبة بعدية من مدخل ابن سليمان الشرقي.
وأضافت المصادر ذاتها، أنه مباشرة بعد دخول السيارة المشتبه فيها من نوع “سيتروين بيرلانغو” ذات ترقيم مشبوه، تراب ابن سليمان تعقبها أفراد الأمن باحترافية إلى غاية السد القضائي المنصوب بمدارة جحا، حيث أعطيت الأوامر لسائق السيارة بالتوقف. غير أنه بمجرد تلقيه لإشارة الشرطة، زاد من سرعة السيارة وواصل سيره بشكل جنوني، حتى تجاوزت السيارة المتاريس الحديدية الموضوعة على الأرض، واصطدمت بسيارة للشرطة بقوة، قبل أن يفر السائق ومساعده بعد ذلك إلى خارج المدينة، في اتجاه الحي الصناعي، على بعد كيلومترات قليلة من المدينة في منطقة تابعة لنفوذ الدرك الملكي. وتمت مطاردة السيارة بعد اتخاذ كافة التدابير القانونية والإدارية المعمول بها، وتم العثور على السيارة عند مدخل الحي الصناعي، بعدما استعصى على سائقها قيادتها بعجلات من دون هواء. ولمحت المصالح الأمنية المشتبه فيهما يركضان في منطقة خلاء، لتتم عملية مطاردة أخرى على الأرجل مكنت من الوصول إليهما.
وزادت المصادر، أنه أثناء محاولة القبض على المشتبه فيهما، أبديا مقاومة كبيرة، إذ استعان أحدهما بسلاح أبيض، في حين أشهر الثاني قنينة غاز “لاكريموجين”، وقام برشه على وجه شرطيين، ما تسبب لهما في إصابة في عينيهما، غير إن مقاومتهما انتهت باعتقال المشتبه فيهما واقتيادهما إلى مقر المنطقة الأمنية في الوقت الذي تم نقل الشرطيين المصابين إلى المستشفى وتلقيا العلاجات وغادرا المؤسسة الاستشفائية.
وأسفرت عملية تفتيش السيارة عن حجز 15 صفيحة من مخدر الشيرا تزن كيلوغرمين، بالإضافة إلى أربعة هواتف محمولة وعبوة للغاز المسيل للدموع. كما تم حجز السيارة التي تبين أنها مشكوك في مصدرها وأرقام لوحتها مزورة، وتم العثور بداخلها على ثماني رزم كبيرة الحجم من سنابل القنب الهندي تزن حوالي 320 كيلوغراما و 18 رزمة صغيرة من التبغ الطبيعي تزن 72 كيلوغراما، إضافة إلى سلاحين أبيضين وأربع صفائح ترقيم وطنية للسيارات مشكوك في مصدرها.
وأظهر تنقيط المشتبه فيهما، أنهما من منطقة الريف، ويبلغان من العمر 36 و28 سنة وتم الاحتفاظ بهما رهن تدبير الحراسة النظرية للبحث في الأفعال المنسوبة إليهما، وتحديد شركائهما.

كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى