أســــــرة

عوامل تؤثر على خصوبة المرأة 

تواجه، بعض  النساء عددا من العوامل التي قد تجعل الحمل أكثر صعوبة، بعد التقدم في العمر، مع الأخذ بعين الاعتبار أن صحة الكثير من النساء تتراجع بشكل عام. ومن العوامل التي تؤثر على الخصوبة، “احتياط المبيض”، وهو عدد الجريبات التي تحتوي على البويضات العاملة المتبقية في المبيض. فكلما تقدمت المرأة  في العمر كلما قل عدد البويضات القابلة للحياة، أما في حالات انقطاع الطمث المبكر، فتنتهي البويضات في وقت مبكر.
ويرى الاختصاصيون أنه من عوامل تأثر خصوبة المرأة، الدورة الشهرية، إذ مع اقتراب النساء من سن اليأس تصبح دورتهن الشهرية أقصر وأقل انتظاما، إلى جانب عامل بطانة الرحم، التي تصير مع تقدم العمر أرق وأقل تقبلا للبويضة الملقحة.
 وجاء في تقارير إعلامية، أن هناك عوامل أخرى تؤثر على الخصوبة، لها علاقة بالتقدم في العمر، منها الإفرازات المخاطية، والتي تصير أقل سيولة وأقل تقبلا للحيوان المنوي، إضافة إلى أمراض تصيب الجهاز التناسلي، وتسبب مضاعفات كثيرة إذا لم تعالج بالشكل المناسب كالتهاب بطانة الرحم، ومتلازمة تكيس المبايض والكلاميديا.
ومن العوامل التي تؤثر على الخصوبة، الأمراض المزمنة، إذ يمكن لبعض الأمراض أن تؤثر سلبا على الخصوبة، والشيء ذاته بالنسبة إلى مشاكل الوزن، باعتبار أن مشكل الوزن الزائد أو السمنة المفرطة، يقلل فرص الحمل ويجعله أكثر صعوبة.

إ.ر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض