fbpx
خاص

“كازا فواياجور”… هي زحمة

مسافرون غاضبون من تأخر قطارات الخليع وآخرون مستاؤون من انتشار  المتسولين بالمحطة

الوجوه هنا في محطة البيضاء المسافرين، صباح أمس (الاثنين)، متعبة وأخرى تعلوها علامات الغضب. في هذا المكان امتزجت متعة السفر بإرهاقه. أشخاص يجرون حقائب كبيرة بمختلف الألوان، مصرون على اقتناء التذاكر وركوب قطارات الخليع في اتجاه مدنهم بعد قضاء العطلة الصيفية، رغم الاكتظاظ الذي تشهده المحطة.
العشرات من الأشخاص شكلوا طابورا أمام شباك التذاكر، القلق يسيطر على بعضهم بعد أن أعلن صوت «حنين» قرب وصول القطار المتجه  إلى


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى