fbpx
خاص

لحروزة: رباح أغرقنا بالوعود

قال سعيد لحروزة، قائد فريق المعارضة بمجلس القنيطرة، إن تجربة العدالة والتنمية برئاسة عزيز رباح منذ 2009، لا تحمل أي مستجدات تستجيب لطموح السكان ولا أشياء جديدة من شأنها الاستجابة إلى انتظارات المواطنين الحقيقية.
في هذه المدينة لم نسمع باستثمارات من الممكن أن تشغل لنا هذا العدد الهائل من العاطلين ولم نسمع بآفاق التي من شأنها رفع الحيف الاجتماعي الممارس على السكان، ما عدا شراكات واتفاقيات وبيع عقارات بالمدينة.
والغريب في الأمر أن رباح و”بيجيدي” لهم أغلبية مريحة خلال فترتين، وهو ما لم يتوفر للمجالس السابقة للقنيطرة للهياة السياسية نفسها، باعتبار هذه المدة تسمح لهم بترجمة جميع الخطابات والشعارات والادعاءات والوعود التي لم يلتزم بها، علما أنه توفرت لفائدة رباح أموال تركها المجلس الجماعي قبله من خلال تجزئة الحدادة ما يفوق 46 مليار سنتيم، وهي كتلة مالية لم تتوفر رئيس جماعي سابق في تاريخ القنيطرة منذ الاستعمار، كما أنهم محظوظون لتزامن ولايتهم مع انطلاق المخطط الرباعي للتأهيل الحضري والذي ساهمت فيه مديرية الجماعات المحلية لوزارة الداخلية والمجلس الجهوي والمجلس الإقليمي وكذلك بعض الوزارات كل في مجال اختصاصه، ناهيك عن المخطط الاستراتيجي لتأهيل القنيطرة بقيمة حوالي 480 مليار سنتيم الذي وقع أمام صاحب الجلالة وما زال يعرف تعثرا حقيقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق