fbpx
الصباح الفني

اعتابو تفتتح تيميتار

افتتحت الفنانة نجاة اعتابو، فعاليات مهرجان تيميتار المنظم هذه الدورة ما بين ثالث وسادس يوليوز الجاري، بعرض فني شاركت فيه مجموعة رباب فيزيون وأحواش تارودانت والرايس سعيد وعبد الله أوتجاجات.
وانطلقت حفلات تيميتار تحت حراسة أمنية مشددة لتأمين جميع منصات المهرجان الثلاث، التي ستعرف مشاركة الفنانين المغاربة الذين سيحيون هذه النسخة، ومنهم منة عيشاتا والرايسة فاطمة تيحيحيت وحاتم عمور وسكينة فحسي ورقية دمسيرية وسفيان سعيدي ومزادة غيست غيريس وزكريا غفولي وفانتوم وبيتويناتنا وفناير وسعيد مسكر ولحسن أنير وأحمد أماينو ورضا طلياني وريباب فيزيون.
وبخصوص المشاركة الأجنبية، أعلنت إدارة المهرجان مشاركة فنانين ومجموعات عالمية مشهورة، مثل أوجينيو بيناتو (إيطاليا)، ووفايا يونان (سوريا)، ووشحادة براذرز (لبنان)، وإسماعيل لو (السنغال)، ووأولغا سيربا (إسبانيا)، ووتيناريوين (مالي)، وفينديكا (إثيوبيا)، وأوريجينال ويلفيت أندرسون (جامايكا)، وشيفا غانتيفا (بلجيكا / كولومبيا).
وكشف سعيد مبروك، والي أمن أكادير، عن جاهزية المصالح الأمنية بالمدينة لتأمين فعاليات مهرجان تيميتار، موضحا بأن ولاية الأمن عبأت كافة الموارد البشرية والوسائل اللوجيتسية اللازمة لمرور هذه التظاهرة الفنية في ظروف أمنية جيدة، مشيرا إلى أن ولاية الأمن وضعت بروتوكولا أمنيا خاصا بهذه المناسبة يرتكز على تقوية الدور الوقائي المبني على تعزيز الوجود الأمني بمختلف مواقع الاحتفال مع تغطية مجموع نفوذ المدينة. وشدد على تفعيل الدور الزجري لمحاربة بعض الظواهر الاجرامية التي تصاحب مثل هذه المناسبات. وقال مبروك إنه تم رصد موارد بشرية مؤهلة ووسائل لوجيستية مهمة لتنفيذ البروتوكول الذي عبئ لتنفيذه ما يناهز 2500 عنصر مشكل من عناصر الأمن الوطني والقوات المساعدة.
وشدد على الاستعانة بالكاميرات المحمولة قصد رصد جميع التحركات المشبوهة سواء بفضاءات العرض أو بالمحاور التي تعرف تواجد تجمعات المواطنين، فضلا عن تعبئة فرقة خاصة على مستوى المداومة تتكلف خصيصا بالقضايا المسجلة خلال أيام المهرجان. وقد سبق هذه الترتيبات إجراء عمليات مسح للمنصات وفضاءات العرض بواسطة أجهزة كشف المتفجرات وكذا بالاستعانة بالفرق السينوتقنية، إضافة إلى وضع حواجز حديدية وأدرع بشرية لمنع الولوج إلى المنصات والكواليس، فضلا عن تشديد المراقبة في العمق على الأشخاص المتوافدين على مواقع الاحتفال.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق