بانوراما

“بيكيني” براني يثير الجدل

شن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، سيما “انستغرام”  حملة شرسة ضد عارضة الأزياء عبير براني، دمرت على حد تعبيرها نفسيتها، بسبب صورة نشرتها على حسابها على  “انستغرام” ظهرت فيها بلباس البحر  “بيكيني”، في شاطئ في التايلاند.
ورغم أن عبير حذفت الصورة من حسابها، تعرضت لهجوم كبير، وانتقادات لاذعة، من قبل بعض النشطاء الذين اعتبروا أن الصورة فاضحة.
وسارعت براني، بعد الجدل الذي أثارته الصورة، إلى تقــديم اعتذارها، إذ كتبت تــدوينة علــى حسابها، للدفــاع عــن نفسهــا وتبرئتها من تهمة البحــث عن البـوز، قبل أن تـــؤكد أن نفسيتها مدمرة بسبب الهجــوم الذي تعرضت له.
وجاء في التدوينة التي حظيت بتفـــاعل الكثيرين “أعتــذر منكم ومن عائلتي على الصـــــورة لــي تنشــرات، وأي واحــد فينا عندو صور محتـــافظ بيهــا، أنتــم عــارفين أنا مكانـــزلش صورتي بالبيكنـــي، والصــورة دازت بالغلط”.
وأضافت عبير شقيقة المغنية كوثر براني “ما قصدتش أبدا البوز، نتوما عارفين أنا بعيدة كل البعد عليه”، قبل أن تضيف “كنعتادر مرة أخرى من متابعي نفسيتي مدمرة، بليز اللي فيا يكفيني شكرا”.
يشار إلى أنه قبل أيام، وجهت لعبير انتقادات بسبب فيديو نشرته على حسابها على “الانستغرام”، ظهرت فيه وهي تمارس الرياضة، وترتدي شورط قصيرا وشفافا، قبل أن تحذفه بشكل نهائي، دون أن تعطي أي توضيحات حول الموضوع.
 إيمان رضيف 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض