fbpx
الرياضة

“الطاس” مهدد بعقوبات جديدة

لجنة النزاعات حكمت لصالح بلاغة وأحالت الملف على الأخلاقيات والنادي يطعن

يواجه عبد الرزاق المنفلوطي، رئيس الاتحاد البيضاوي (الطاس) خطر عقوبات جديدة، بعدما حكمت لجنة النزاعات ضده في نزاعه مع المدرب السابق خالد بلاغة بتعويض 95 ألف درهم، وضمنت الحكم إحالة الملف على لجنة الأخلاقيات.

ورغم تمسك المنفلوطي بعدم وجود عقد يربطه ببلاغة، إلا أن اللجنة أثبتت ذلك، استناد إلى أقوال المدرب، وشهادة العضو السابق علي كرم الدين، الذي اعترف بوجود علاقة تعاقدية بين الجانبين، وبمحضر مفوض قضائي يؤكد فيه واقعة تصحيح العقد بتاريخ 22 نونبر الماضي، حسب نص الحكم. وسبق للجنة الأخلاقيات أن حكمت على المنفلوطي هذا الموسم بشهرين نافدين من ممارسة أي نشاط رياضي، بدعوى نشر أخبار مسيئة إلى رئيس الجامعة في الصفحة الرسمية للفريق، علما أنه تبرأ منها.

وطعن المكتب المنفلوطي في حكم اللجنة، مضيفا أن اللجنة نفسها حكمت ضده في ملفات لاعبين سابقين، ضمنهم محمد العمراوي، بدعوى عدم وجود عقود مسجلة لديها.
وأضاف مصدر مسؤول أن الفريق طلب لقاء فوزي لقجع، رئيس الجامعة، واستئناف الحكم.

ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى