fbpx
الرياضة

الإصابات تزعج رونار

هيفتي توصل بتقارير عن المصابين ومخاوف من تفاقم إصابة أمرابط

علمت «الصباح»، أن هيرفي رونار، الناخب الوطني يتابع بقلق شديد الإصابات، التي تعرض لها لاعبو المنتخب الوطني على بعد شهرين من انطلاق نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر 2019.
وكشفت مصادر مطلعة، أن رونار توصل بالتقارير الطبية المتعلقة بنور الدين أمرابط ونصير مزراوي وأنور توهامي وخالد بوطيب في الفترة الأخيرة، فيما يواصل أشرف حكيمي علاجه بمراكش، بعد العملية الجراحية التي خضع لها في إسبانيا.

ووفق إفادة المصادر نفسها، فإن عبد الرزاق هيفتي، طبيب المنتخب الوطني، توصل بالتقرير الطبي الخاص بخالد بوطيب، بعد إصابته بتمدد في عضلة الركبة، ما فرض غيابه عن مباراة الزمالك وبيراميدز أمس (الثلاثاء)، لحساب منافسات الدوري المصري.

وينتظر أن يخلد بوطيب للراحة لأسبوعين، قبل العودة إلى الميادين مجددا، بعدما أثبتت الكشوفات عدم خطورة إصابته.
في المقابل، تسود مخاوف كبيرة إزاء إصابة نور الدين أمرابط رغم إعلان النصر السعودي جاهزيته للمشاركة مع فريقه في المباريات المقبلة.

ويخشى الناخب الوطني من تفاقم إصابته إذا استعجل النصر السعودي عودته إلى الميادين، إذ من شأن المغامرة في إشراكه دون استفادته من علاج كاف، أن تؤثر سلبا على حضوره في نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر.

وبات غياب أنور توهامي عن كأس إفريقيا شبه مؤكد، بعدما أعلن فريقه بلد الوليد الإسباني نهاية الموسم الكروي الجاري بالنسبة إلى الدوري المغربي، بسبب خطورة إصابته، فيما ينتظر أن يدشن نصير مزراوي عودته رسميا خلال ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال، الذي يجمع فريقه أجاكس أمستردام بتوتنهام الإنجليزي الثلاثاء المقبل.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى