fbpx
حوادث

مختصرات

دركي أمام جنايات فاس

أخرت غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال باستئنافية فاس، زوال الثلاثاء الماضي، محاكمة دركي معفى من مهامه، معتقل بسجن بوركايز، بتهم مختلفة بينها “المشاركة في التزوير في محرر رسمي واستعماله والمشاركة في صنع عن علم إقرار يتضمن وقائع غير صحيحة والارتشاء والنصب”.
وحددت زوال 7 ماي المقبل، تاريخا للبت في ملف المتهم ابن إقليم تاونات المزداد في 1988. وأوقف الدركي في 24 يناير الماضي، بناء على أبحاث باشرتها الضابطة القضائية، للاشتباه في علاقته بمروجين للمخدرات والنصب والاحتيال وتزويره محررات رسمية واستعمالها ومشاركته في صنع إقرار يعلم أن معطياته غير صحيحة، وتلقيه رشاوي نظير غض الطرف عن نشاط مشبوه لأشخاص آخرين.
وليس هذا الملف الوحيد الذي يتابع فيه هذا الدركي العازب، بل توبع في ملف جنحي آخر مع متهمين آخرين، بينهم الشاهدان اللذان استدعيا للجلسة المقبلة للنظر في الملف الجنائي الرائج أمام قسم جرائم الأموال والمتابع فيه الدركي في حالة سراح، عكس الأول الذي راج أمام ابتدائية فاس.
وتوبع الدركي في ملف آخر أمام المحكمة الابتدائية بتهم “المشاركة في تزوير وثيقة تصدرها الإدارة العامة واستعمالها وقبول شيكات على سبيل الضمان وإيذاء شخص عمدا ومساعدة شخص على الاختفاء وتهريبه من البحث والمشاركة في الانتحال والتدليس وصنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة.
حميد الأبيض (فاس)

تأجيل محاكمة متهم بالقتل العمد

قضت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، الثلاثاء الماضي، بتأخير البت في ملف جنائي يتابع فيه شاب من أجل جناية القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، إلى الشهر المقبل من أجل إعداد الدفاع واستدعاء كافة المصرحين.
وفي تفاصيل هذه القضية التي تعود إلى نهاية يناير الماضي، يستفاد من محضر الضابطة القضائية التابعة للأمن الوطني بأزمور، أنها توصلت بشكاية من عائلة الضحية، أفادت فيها أنه تعرض للضرب والجرح بواسطة أداة حديدية، وأنه نقل في وضعية صحية حرجة إلى المستشفى المحلي. وبعد انتقالها إلى المستشفى، علمت من الطبيب المداوم أنه وجهه إلى المستشفى الإقليمي بالجديدة لخطورة إصابته. وانتقلت فرقة أمنية إلى هناك ووجدته قد توفي متأثرا بجروحه، وعملت على إيقاف المتهم ووضعته رهن الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة المختصة، لتعميق البحث معه.
وصرح المتهم في محضر الاستماع إليه، أن الهالك من عائلته وأن نزاعا قديما جمع بينهما، يتمثل في اعتداء الضحية عليه بالضرب والجرح، وولج السجن من أجل ذلك. وأضاف أنه بعد خروجه من السجن، ظل يتربص به وحاول الانتقام منه. ويوم الحادث، هجم عليه وحاول الاعتداء عليه مرة أخرى، لكنه رد هجومه بواسطة أداة حديدية واعتدى عليه.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

انتحار زوجة بالدريوش

فتحت السلطات الأمنية بمنطقة ابن الطيب بإقليم الدريوش تحقيقا في أسباب انتحار امرأة في عقدها الثاني (22 عاما)، متزوجة وأم لطفلين، بعد تناولها كمية من مادة سامة تستعمل لإبادة الفئران بمنزلها الكائن بالمنطقة ذاتها، قبل مواراة جثمانها الثرى، بعد إخضاع جثتها إلى التشريح الطبي بالمركز الاستشفائي الحسني بالناظور.
ولمحاولة معرفة الظروف والأسباب التي دفعتها إلى وضع حد لحياتها، استمعت الضابطة القضائية في محضر قانوني إلى زوج الهالكة التي كانت تعيش خلافات مع زوجها لفارق السن بينهما. وحلت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بابن الطيب بمكان الحادث، حيث عاينت الجثة، قبل أن تفتح تحقيقا تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
ونقلت الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الحسني، قصد إخضاعها لعملية التشريح الطبي، للوقوف على الأسباب الحقيقية وراء الواقعة.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

انتهاء التحقيق مع أمريكي قتل أباه بفاس

أنهى قاضي التحقيق بالغرفة الثانية باستئنافية فاس، التحقيق التفصيلي مع فتى أمريكي يعاني خللا عقليا، تورط في قضية ضرب وجرح مفضيين إلى الموت في حق والده المتقاعد، بعد نشوب خلاف بينهما، في انتظار اتخاذ القرار المناسب وإحالته ملفه على الوكيل العام لإبداء ملاحظاته.
وأمر القاضي المكلف بالبت في هذا الملف، بإيداع المتهم “ه. أ. م” العازب المزداد بواشنطن في 2002، جناح الأحداث في سجن بوركايز ضاحية المدينة، بعدما حقق معه لأجل جناية “الضرب والجرح بالسلاح الأبيض المؤديين إلى الموت دون نية إحداثه في حق أحد الأصول”.
وأوقف المتهم من طرف الفرقة الولائية للشرطة القضائية بعد مدة قصيرة من وفاة والده المتقاعد في منتصف عقده السادس، بعد مدة قصيرة من نقله في حالة صحية حرجة إلى مصحة وسط المدينة الجديدة، بعد إصابته بجروح بالغة، جراء اعتداء ابنه عليه بأداة حادة، قبل نقل جثته للتشريح بمستشفى الغساني.
ح. أ (فاس)

الحبس لمطلقة استغلت قاصرا في الدعارة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، الثلاثاء الماضي، بمؤاخذة مطلقة والحكم عليها بثلاث سنوات حبسا نافذا، بعد متابعتها من قبل قاضي التحقيق في حالة اعتقال، بجناية الاحتجاز والمشاركة في هتك عرض قاصر بالعنف نتج عنه افتضاض والاتجار في البشر واستغلال قاصر في البغاء.
وتعود وقائع القضية عندما توصلت الشرطة بالجديدة، بإشعار من أم حول اختفاء ابنتها القاصر، بعدما تأكدت من عدم التحاقها بالمدرسة وأن هاتفها لا يجيب.
وأضافت والدة القاصر أنها تلقت في الفترة الأخيرة رسائل نصية من ابنتها تخبرها تارة أنها بطنجة وتارة أخرى بمراكش، وإثر هاته المستجدات تمكنت العناصر الأمنية بتنسيق مع شركات الاتصالات وتحت إشراف النيابة العامة المختصة، من الوصول إلى الرقم الهاتفي، الذي تبعث منه الرسائل النصية، وتم تحديد مكان وجودها بالجديدة، ويتعلق الأمر بمنزل تقطنه مطلقة.
واعترفت القاصر للمحققين، أنه اثر خلافات مع والدتها قررت مغادرة المنزل، وساعدتها جارتهما بعدما سلمتها 100 درهم، وسافرت إلى البيضاء وبأحد المقاهي التقت المتهمة التي كانت تستهلك الخمر مع شخص، فصاحبتها إلى منزلها، وفي اليوم الموالي، أخذتها إلى الحمام ثم إلى محل للحلاقة، بعدما أجبرتها على تصفيف شعرها، واقتنت لها فستانا للسهرة، ومساء اليوم نفسه توجهت بها إلى إحدى الحانات بعين الذئاب، وعرضتها على زبائنها.
ورافقها أحدهم إلى منزل وسيطة في الدعارة، وهناك افتض بكارتها بالقوة، وفي الصباح، تخلى عنها.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى