fbpx
أســــــرة

العنوسة والأحلام الافتراضية

بعد انحسار فرص الزواج بالنسبة إلى الشباب من الجنسين، أتاحت التكنولوجيا الحديثة والأنترنيت اليوم، فرصا جديدة للعثور على شريك المستقبل. ورغم أن العديدين لا يثقون كثيرا في العلاقات الافتراضية، إلا أنه في السنوات الأخيرة، بدأ البعض يلجأ إلى هذه الوسيلة من أجل التعارف المبدئي، ولم لا الوصول إلى الزواج، خاصة بعد أن سمعوا أو تعرفوا على قصص زيجات ناجحة بدأت من الأنترنت لتنتقل إلى الواقع.
حسناء امرأة تجاوزت الأربعين من عمرها، لا تحمل الكثير من صفات الجمال والأناقة، لكنها تحظى بمكانة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى