fbpx
حوادث

تأجيل محاكمة فقيه متهم بالاغتصاب

أرجأت محكمة الاستئناف بمراكش صباح الثلاثاء الماضي، تأجيل البت في قضية الفقيه، مغتصب فتيات ستي فاضمة بإقليم الحوز، إلى 22 من الشهر الجاري، لإعداد الدفاع.

وشهدت الجلسة مواجهة بين المتهم والضحايا، إذ أكدن ما جاء في محاضر الضابطة القضائية، بالمقابل نفى الفقيه، استدراج قاصرات وافتضاض بكارة، واغتصاب تحت التهديد والعنف.

وآزرت عائلات الضحايا، الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان ورئيس مجلسها الوطني، الذي قال لـ”الصباح ” إن الجمعية أوكلت خمسة محامين للدفاع عن الضحايا، ينتمون إلى هيآت مراكش وآسفي والجديدة والرباط.

وتعود تفاصيل الواقعة التي هزت إقليم الحوز والرأي العام ،إلى نهاية ماي الماضي، حين أحيل الفقيه على الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بمراكش، بجناية اغتصاب سبع طفلات تتراوح أعمارهن ما بين سبع واثنتي عشرة سنة، بعد أن تقدمت فتاة قاصر عمرها 17 سنة بشكاية إلى الدرك الملكي بالمنطقة، أفادت فيها أنها ضحية اغتصاب من قبل الفقيه، عندما كان عمرها عشر سنوات، لتبدأ عملية ظهور الضحيات ، اللواتي غادرت إحداهن المنطقة مخافة الفضيحة، بعدما تقدم لها خطيب، لتتوارى عن الأنظار.

عبد الكريم علاوي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق