fbpx
خاص

16 مـاي… الجـرح الكبير

الذكرى التاسعة لأحداث إرهابية دموية قلبت تاريخ المغرب ومازالت تداعياتها مستمرة

الجمعة 16 ماي 2003 والأربعاء 16 ماي 2012، تسع سنوات على الأحداث الإرهابية الدامية التي هزت خمسة مواقع في عمق الدار البيضاء، وأودت بحياة 45 شخصا ضمنهم 12 انتحاريا، وخلف عشرات الجرحى والمعطوبين واليتامى، في واحدة من أكبر العمليات الإجرامية التي وضعت جميع المغاربة تحت وقع صدمة لم يشفوا منها إلى اليوم.
في هذا اليوم قرر 14 شابا يتحدرون من كاريانات سيدي مومن، تتراوح أعمارهم بين 20 و25 سنة، تحويل


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى