fbpx
مجتمع

تكريم رياضيين وتلاميذ في “ليلة الوفاء”

تكللت مبادرة اجتماعية، قام بها حسن لحمادي، الصحافي بالقناة الثانية، والفنان الشعبي حجيب، ومحمد السعودي المخرج التلفزيوني، بالنجاح، إذ قام المنظمون بإحياء حفل فني، كرم خلاله مبارك خلوق، وهو أحد أفضل اللاعبين القدامى بإقليم قلعة السراغنة، وكان على وشك الانتقال إلى الرجاء البيضاوي، سنة 1971، كما تم أيضا تكريم عدد من التلاميذ المتفوقين بالإقليم، وتنظيم مباراة لكرة القدم، جمعت بين قدماء لاعبي المنتخب الوطني، وقدماء قلعة السراغنة، بالقاعة المغطاة بالمدينة، في تاسع دجنبر الجاري.
وقال حسن لحمادي، منسق المبادرة، إن تكريم اللاعب السابق، مبارك خلوق، هو أول مبادرة من نوعها في القلعة، مبرزا أن فكرة الحفل والتكريم، “تولدت بيني وبين الفنان حجيب، ومحمد السعودي، المخرج التلفزيوني، وزوج مريم قصيري، مقدمة برنامج نجوم الأولى، إذ قررنا أن نقيم هذا الحفل بشكل تطوعي، ومداخيله تعود إلى المحتفى به مبارك خلوق، الذي عاش فقيرا طيلة حياته، لكنه بالمقابل كان دائم البحث عن المواهب الصغرى، من أجل تطعيم فريق قلعة السراغنة، إذ كان سببا في اكتشف العديد من المواهب”.
وأضاف المتحدث ذاته أن المحتفى به يبلغ من العمر حاليا 69 سنة، مؤكدا أنه “من أجل القطع مع التقاليد السابقة، المتمثلة في تكريم أحد الأشخاص من خلال منحه لوحة تذكارية أو صورة، ارتأينا أن نقتني له منزلا، وأشيد بالمناسبة، برجل أعمال بالبيضاء، يدعى محسن، وأصوله من تافراوت، هو الذي اقتنى بيتا لمبارك خلوق”.
وأما بالنسبة إلى الحفل الفني الذي احتضنته القاعة المغطاة بالقلعة، يقول لحمادي “إنه حدث كبير في تاريخ القلعة أن تأتي الأسر والأزواج والأبناء، لحضور حفل فني، وكأنهم يزورون المسرح”، موضحا، أنه سجلت نسبة النساء أكثر من الرجال، كما أن الحفل عرف حضور عامل الإقليم، هشام السماحي، الذي كان عاملا سابقا بمقاطعة مولاي رشيد بالبيضاء، وهو عاشق لكرة السلة.
وأشار منسق المبادرة أن الحفل شهد طبقا فنيا جميلا، تفاعل معه جمهور القلعة، إذ بلغ عدد الحضور 1700 شخص، إذ تم خلاله الاحتفاء بالتلاميذ المتفوقين بالإقليم، وكلهم من العالم القروي، ويتابعون دراستهم بالسلك الثانوي، ومن بينهم 7 فتيات، مبرزا “اقتنينا لهم دراجات هوائية، ومنحناهم مجلدات تبلغ قيمتها ألف درهم، وكرموا أمام الجمهور وعائلاتهم، كما تم أيضا توزيع معدات رياضية على فريق رياضي بالمدينة”.
وخلص منسق المبادرة، أنه في اليوم الموالي لحفل التكريم، نظمت مباراة لكرة القدم بالقاعة المغطاة، جمعت بين قدماء المنتخب الوطني، وقدماء قلعة السراغنة. ويذكر أن الحفل عرف مشاركة العديد من الفنانين وشخصيات وازنة في المجال الرياضي، من قبيل العداء السابق، سعيد عويطة، والفنان الكوميدي “إيكو”، وخليل الرويسي الحكم الدولي، والممثل هيثم مفتاح، والممثلة سعاد العلوي، ولاعبي المنتخب الوطني سابقا، مصطفى حجي، وفخر الدين رجحي، وحسن نظير، وحمودة بنشريفة، والفنان الشعبي حميد السرغيني، بالإضافة إلى الفنان الشعبي عبد الله الداودي، والفنان جمال الزرهوني، وفاطمة الزهراء العروسي ، وليلى البراق، والملحن نبيل الخالدي، والمغنية باتول المرواني.
عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى