fbpx
حوادث

العثور على جثة بطنجة

انتشلت عناصر الوقاية المدنية بطنجة، صباح الأحد الماضي، جثة شخص مجهول الهوية، وعثرت عليها مرمية بمحيط مقبرة “المجاهدين” وسط المدينة.

وعلمت “الصباح، أن جثة الهالك، اكتشفها مواطن بالصدفة، بجانب المقبرة المذكورة، ليقوم بإبلاغ السلطات المحلية بالأمر، التي ربطت بدورها الاتصال بالمصالح الأمنية بالمدينة، لتلتحق بمكان الحادث عناصر من الشرطة القضائية وفرقة تابعة لمصلحة الأدلة الجنائية والعلمية، التي أجرت مسحا شاملا لمكان الحادث وجمعت كل المعلومات التي تفيد التحقيق، وذلك قبل أن تأمر النيابة العامة بنقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى “الدوق دو طوفار”.

وأفاد مصدر أمني مسؤول، أن المعاينة الأولية للجثة، أفضت إلى أنها تعود لذكر يبلغ من العمر ما بين 26 سنة و30، وأبانت عدم وجود أي آثار واضحة للضرب أو التعذيب، مؤكدا أن الأمر يتعلق “مبدئيا” بوفاة طبيعية، وهو ما يرجح أن الضحية من بين المتشردين الذين يتخذون من المقبرة مكانا للمبيت.

وحسب المصدر نفسه، فإن الوكيل العام لدى استئنافية طنجة، أعطى تعليماته لمصلحة الطب الشرعي بإخضاع الجثة لتشريح جنائي لمعرفة أسباب الوفاة والظروف المحيطة بها، وبفتح تحقيق في الموضوع وتجميع كافة المعطيات للوصول لهوية الهالك وظروف وجود جثته بالمكان المذكور، قبل إصدار أمر بالدفن.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى