fbpx
الرياضة

أحداد يودع الدفاع بالدموع

مليار و400 مليون قيمة انتقاله للزمالك

عقد الدفاع الجديدي لكرة القدم ندوة صحافية نهاية الأسبوع الماضي، بالغولف الملكي بالجديدة، سلط من خلالها الضوء على انتقال مهاجمه حميد أحداد إلى نادي الزمالك المصري، بصفقة بلغت مليارا و400 مليون سنتيم.

وخلال هذه الندوة قدم رئيس الفريق الجديدي عبد اللطيف المقتريض، المسؤولين المصريين وطريقة رحيله إلى الزمالك، مشيرا إلى أن المفاوضات لم تكن بالسهلة ومرت بفترات عصيبة، وأنه كانت هناك أندية أوربية وخليجية نافست للاستفادة من خدمات اللاعب حميد أحداد.

وبخصوص توصل الفريق الجديدي بالقيمة المالية لانتقال أحداد، رفض في البداية المقتريض التحدث في الموضوع، معتبرا أن الخوض فيه يبقى من أسرار المكتب المسير للفريق الجديدي، وأنه لم يتوصل بعد بأي مبلغ من النادي المصري، قبل أن يتدخل عضو مجلس إدارة نادي الزمالك هاني زادة، ويؤكد أن فريقه بالفعل أرسل مبلغ 700 ألف دولار للفريق الجديدي، على أن يتم إرسال المبلغ المتبقي بعد توصل فريقه بورقة الخروج الدولية للاعب أحداد.

من جهة أخرى أكد جلال إبراهيم، نائب رئيس نادي الزمالك، أن تعاقد فريقه مع اللاعب أحداد لم يأت بمحض الصدفة، ولكن برغبة فريقه في التعاقد مع مهاجمين في ظل المنافسة بين الزمالك والأهلي، وأن فريقه تعاقد مع أحداد لمعرفة مسبقة بقيمة اللاعب، وأن الزمالك مازال مصرا على التعاقد مع لاعبين مغاربة أبرزهم أيوب الكعبي لاعب نهضة بركان.
وأكد المقتريض أن فريق أدرار سوس سيستفيد من قيمة انتقال أحداد بنسبة 20 في المائة، على اعتبار أن عقد انتقال اللاعب إلى الدفاع الجديدي كان يتضمن بندا يضمن للفريق السوسي حصوله على نصيبه من انتقاله إلى أي فريق آخر.

كما تضمن العقد رفقة الزمالك المصري بندا يستفيد من خلاله الفريق الجديدي من نسبة 20 في المائة، في حال ما إذا انتقل أحداد إلى أحد الأندية.

من جهته، أعرب حميد أحداد عن سعادته بانتقاله وتوقيعه لأحد أهم الأندية القوية على الصعيد الإفريقي والعربي، وأن طموحه هو الفوز بألقاب عديدة معه.
ولم يتمالك أحداد نفسه بعدما غالبته الدموع، وبدا متأثرا أثناء توقيعه للعقد وارتدائه قميص نادي الزمالك المصري.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى