أسواق

عينك ميزانك: الضمان الاجتماعي ينقل خبراته إلى الفلسطينيين

أكد سعيد احميدوش، مدير عام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، انخراط الصندوق الدائم في مجالات التعاون الخارجي، ضمن الجمعية العربية للضمان الاجتماعي، من خلال التوقيع على مذكرة تفاهم مع هيأة التقاعد الفلسطينية، موضحا أن هذه الخطوة تمثل حلقة جديدة في العلاقات بين المغرب وفلسطين، خصوصا ما يتعلق بشق الحماية الاجتماعية، إذ ستستفيد الهيأة المذكورة من الخبرة المغربية في هذا المجال، وتحسين حكامتها وتطوير منظومة التأمينات الاجتماعية لديها.
وأفاد احميدوش خلال كلمة له، لمناسبة حفل توقيع مذكرة التفاهم مع الجانب الفلسطيني، أن العلاقة بين المغرب والسلطة الفلسطينية، ستتعزز من خلال هذا الاتفاق، الذي سيهم سنة قابلة للتجديد، وسيرتكز الضمان الاجتماعي في تفعيله على مخطط عمل، يحدد البرامج والزيارات المزمع تنظيمها خلال الفترة المقبلة، موضحا أن هذه الطريقة ستضمن تحقيق النجاعة في التعاون، وستتمر نتائج إيجابية تصب في مصلحة الطرفين.
ومن جهته، عبر ماجد الحلو، رئيس هيأة التقاعد الفلسطينية، عن أمله في توفير مذكرة التفاهم الجديدة، أرضية ملائمة لرفع مستوى التعاون بين الطرفين في مجال الحماية الاجتماعية، الذي راكم فيه المغرب خبرة طويلة، مشيدا بالعلاقات بين المغرب والسلطة الفلسطينية، والدعم الذي قدمته المملكة للقضية الوطنية، والمساهمة في مشاريع البنيات التحتية في البلاد.
وذكر مدير عام للضمان الاجتماعي، بخصوصية الصندوق بين هيآت الحماية الاجتماعية في المملكة، إذ يدبر خدمات التقاعد والتأمين الصحي، وكذا التعويض عن فقدان الشغل، ويتوجه إلى القطاع الخاص بكل شرائحه، مشيرا إلى أن المؤسسة حققت تطورا كبيرا على مستوى الحكامة الإلكترونية ورقمنة الخدمات المقدمة إلى المؤمن لهم.
ونصت مذكرة التفاهم الموقعة بين الضمان الاجتماعي وهيأة التقاعد الفلسطينية، على إحداث لجنة تتولى تنفيذ بنود المذكرة، وتجتمع مرة واحدة على الأقل سنويا، فيما ستهم مجالات التعاون بين الطرفين، تبادل المعلومات والزيارات، إلى جانب تقاسم التجارب في مجالات الدراسات الإكتوارية ومنافع الضمان الاجتماعي، وتعزيز برامج التدريب والتكوين، وكذا الحكامة الداخلية والمؤسساتية.
ب.ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق