fbpx
أخبار 24/24وطنية

توقيع اتفاقية شراكة لبناء 11 مركزا للإنقاذ بالطرق السيارة

 

تم التوقيع أمس الخميس بمكناس، على اتفاقية شراكة بين الشركة الوطنية للطرق السيارة والمديرية العامة للوقاية المدنية، من أجل بناء وتجهيز وتشغيل وصيانة 11 مركزا للإنقاذ ذات أولوية على شبكة الطرق السيارة الوطنية.

وقع الاتفاقية وزير التجهيز، والنقل، واللوجستيك والماء، عبد القادر عمارة، والوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، نور الدين بوطيب، ومفتش الوقاية المدنية، الجنرال دوبريغاد عبد الرزاق بوسيف، والمدير العام للشركة الوطنية للطرق السيارة، أنور بنعزوز.

وتنص هذه الاتفاقية، التي تهدف إلى تحسين مدة تدخل الوقاية المدنية على شبكة الطرق السيارة الوطنية، على بناء وتجهيز وتشغيل وصيانة 11 مركزا للإنقاذ ذات أولوية، وكذا اقتناء 13 سيارة ا سعاف، و13 سيارة للإنقاذ والنجدة ومعداتها.

وسترفع الاتفاقية، التي يسري مفعولها لمدة سنة قابلة للتجديد، عدد مراكز الإنقاذ المتوفرة على شبكة الطرق السيارة إلى 16 أي ما يعادل مركزا واحدا لكل 100 كلم في المتوسط.

وستتيح هذه المبادرة، التي تندرج في سياق دعم الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2017-2026، مواكبة توسيع شبكة الطرق السيارة الوطنية وارتفاع حركة المرور والرواج من خلال تعزيز ا جراء المساعدة السريعة.

وحسب بلاغ للشركة الوطنية للطرق السيارة، تستفيد الاتفاقية من تكامل الشريكين: الشركة الوطنية للطرق السيارة باعتبارها صاحبة الامتياز لبناء وصيانة واستغلال الطرق السيارة لضمان السلامة والسيولة والراحة لزبنائها مرتفقي الطريق السيار، والمديرية العامة للوقاية المدنية في ا طار مهمتها النبيلة المتمثلة في الوقاية وحماية المواطنين والممتلكات والتي لا يحتاج تفانيها وإخلاصها في القيام بهذا العمل إلى إثبات.

وستتطلب هذه المشاريع استثمارا بمبلغ 30 مليون درهم، تتكلف بثلثه المديرية العامة للوقاية المدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى