fbpx
أســــــرة

اختيار معجون مناسب

لا يتوقف اختيار أفضل معجون لتبييض الأسنان فقط على جمال الأسنان أو حمايتها من التسوس أو التخلص من آلامها فقط، بل يجب الأخذ بعين الاعتبار حفاظه على لثة صحية بدون مشاكل، كما يجب الأخذ بعين الاعتبار تجميل الأسنان وتبييضها وتخليصها من الترسبات.
ولهذا ينبغي اختيار معجون أسنان لا يؤثر سلبا على صحة الأسنان واللثة والفم بشكل عام، والذي من الضروري أن يتوفر على مجموعة من المكونات وفي مقدمتها مادة “الفلوريد”، التي تصنف باعتبارها من المعادن الطبيعية ، إذ توجد بكميات كبيرة في الماء والتراب وبكميات قليلة في النباتات والحيوانات.
ويعتبر الفلوريد المكون الأهم والرئيسي في معجون الأسنان لما له من دور كبير في حماية الأسنان من الترسبات التي تكون سببا في التسوس، كما ينبغي توفره على المواد المضادة للجير، والتي تلعب دورا مهما في منع تكون الترسبات على الطبقات الخارجية للأسنان، أما بخصوص الجيل المشكل مسبقا فهو يساعد على تفتيته.
ولابد أن يتوفر معجون الأسنان على مضادات البكتيريا، التي يتجلى دورها في القضاء على البكتيريا الضارة التي تتكاثر في الفم وحول الأسنان، ومن أهمها وأكثرها استخداما في معاجين الأسنان هو “الترايكلوزان”، ويعمل على منع تأثير الميكروبات بإضعاف الأسنان وتآكلها، فضلا عن إضعاف اللثة ورائحة الفم الكريهة.
وللراغبين في مواجهة مشكل ترسبات الأسنان ينبغي اختيار معجون أسنان يتوفر على المواد سالف ذكرها، وأيضا على مادة “البكينج صودا”، التي تلعب دورا كبيرا في تبييض الأسنان والتخلص من اصفرارها.
ولا تقل المواد المسؤولة عن تكوين رغوة معجون الأسنان الكثيفة والتخلص من بقايا الطعام العالقة ما بين الأسنان أهمية عن العناصر الأخرى، فهي ضرورية للحماية من ترسبات الأسنان.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى