fbpx
حوادث

اعتقال قاتل حارس ليلي بطنجة

علم لدى ولاية أمن طنجة، أن عناصر الشرطة القضائية بالمنطقة الثانية لبني مكادة، توصلت، الأحد الماضي إلى فك لغز جريمة قتل تعرض لها حارس ليلي، الذي عثر عليه جثة متفحمة داخل براكة خشبية بحومة “فريشة” بمنطقة العوامة.

وأفاد المصدر لـ “الصباح”، أنه بناء على تعليمات النيابة العامة بخصوص هذه الواقعة، التي اكتشفت فجر السبت الماضي من قبل أحد المواطنين، قامت فرق البحث القضائي بتحريات مكثفة وأبحاث ميدانية دقيقة استعانت فيها بشهادات بعض المواطنين، واستخدمت خلالها معطيات علمية وتقنيات الكترونية مكنتها من ملامح أشخاص ظهروا في فيديوهات قرب مكان الحادثة، لتوصل في النهاية إلى تحديد هوية المنفذ الرئيسي للجريمة، الذي تم إيقافه رفقة شقيقه الأصغر، حيث جرى وضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معهما في الموضوع.

وأوضح المصدر ذاته، أنه خلال البحث الذي أجري مع الشقيقين بطريقة انفرادية، نفى الأول، وهو مواليد 1998، نفيا قاطعا علاقته بالواقعة، فيما اعترف الثاني، البالغ من العمر 31 سنة، باقترافه هذه الجريمة رفقة أحد أصدقائه من الحي ذاته، رغبة منهما في الانتقام من الضحية، مبرزا أنهما قاما بسكب مادة البنزين على البراكة الخشبية وأضرما النار فيها ليلا دون أن يفطنا إلى أن المعني يوجد بداخلها، قبل أن يلوذا بالفرار إلى أحد الأزقة المقابلة لتتبع أطوار الجريمة.
وحول أسباب قيامه بالفعل الجرمي، أكد المشتبه فيه أنها تعود إلى عداوة دائمة ظلت قائمة بين الفاعلين والضحية، نتيجة لاستحواذ الأخير بالقوة على مكان حراسة السيارات بالحي، ليقررا الانتقام منه بالطريقة سالفة الذكر .

ومن المنتظر أن تحيل مصالح الشرطة القضائية، المتهم على أنظار الوكيل العام لدى استئنافية المدينة من أجل تكييف التهم المنسوبة إليه قبل تقديمه أمام العدالة، في حين تم تحرير مذكرة بحث في حق المشتبه فيه الثاني، الذي مازال في حالة فرار والبحث جاريا لتوقيفه وتقديمه للمحاكمة.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى