fbpx
وطنية

توزيع محركات قوارب الصيد بمريسة دار بوعزة

البرنامج يهدف إلى الإدماج والتلاحم الاجتماعي  لضمان ظروف العيش الكريم

استفاد 38 بحارا من عملية توزيع محركات خاصة بقوارب الصيد التقليدي، بمرفأ الصيد البحري “المريسة دار بوعزة” في شطرها الأول، والتي تدخل في إطار البرنامج الأفقي 2010 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية الخاصة بدعم الأنشطة المدرة للدخل .
وخلال هذا الحفل الذي نظمته عمالة إقليم النواصر بشراكة مع المجلس الإقليمي  للنواصر وجمعية أرباب

وبحارة الصيد التقليدي والطحالب البحرية،
سلم الخطيب لهبيل عامل عمالة إقليم النواصر المحركات للمستفيدين من هذه العملية، بحضور رئيس المجلس الإقليمي ورئيس غرفة الصيد البحري الأطلسية الشمالية وعدد من الشخصيات العاملة في القطاع.
وأوضح العامل بهذه المناسبة، أن هذه العملية التي تندرج في سياق  المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ترتكز توجهاتها وأهدافها على خطين  رئيسين، الأول موجه نحو تنمية قدرات كل من المرأة والرجل، وتحفيزهما  على الاهتمام بخلق أنشطة مدرة للدخل بهدف تقليص الفقر والتهميش  والهشاشة  بطريقة ملموسة، والثاني يهدف إلى تحسين ظروف عيش السكان من خلال دعم  الولوج للخدمات الاجتماعية  والتجهيزات الأساسية  وتقوية الخدمات العمومية.
وأشار في السياق ذاته أن هذه المحركات ستضمن سلامة البحار،  فضلا عن رفع المنتوج مع تحسين مستوى الجودة والدخل، كما شدد على أن هذه السنة ستعرف اهتماما أكثر بفئة الشباب  والنساء  والأشخاص في وضعية الهشاشة.
يشار إلى أن هذه المحركات عرفت مساهمة العديد من المتدخلين، إذ ساهمت الجمعية المعنية بمبلغ 100ألف درهم، فيما ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 100 ألف درهم، أما مساهمة المجلس الإقليمي للنواصر فبلغت 400 ألف درهم، ليصل المبلغ الإجمالي للعملية إلى 600 ألف درهم.

 

الصباح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق