fbpx
الأولى

“الكريدي” لإنقاذ 15 مشروعا ملكيا

خط مديونية جديد بـ101 مليار لاستئناف العمل في مشاريع مهيكلة بالبيضاء مهددة بالتوقف

يقترب حوالي 15 مشروعا مدرجا في مخطط تنمية جهة البيضاء-سطات 2015-2020 الذي أشرف الملك على إعطاء انطلاقته في 26 شتنبر 2014 من التوقف، بسبب انعدام السيولة المالية، وعدم التزام بعض الجماعات الترابية وقطاعات حكومية بدفع المساهمات الملتزم بها لتعبئة 33.6 مليار درهم (3306 ملايير سنتيم).
وقال مصدر إن سلطات جهة البيضاء دعت إلى اجتماعات عاجلة خلال الأسبوع الماضي، انتهت إلى قرار بفتح خط اقتراض جديد بقيمة 101 مليار و640 سنتيما، على ضوء تقارير من شركات التنمية المحلية (المشرفة على أغلب المشاريع الكبرى) ووزارة التجهيز تنبه إلى الوضعية المالية التي تقترب من وضعية الإفلاس، وتطلب الإسراع بالبحث عن تمويلات لاستئناف العمل في الأوراش المفتوحة في أكثر من منطقة.
وأكد المصدر نفسه أن المشاريع التي تتكلف بإنجازها شركة البيضاء للتهيئة، هي أكثر المشاريع المهددة بالتوقف، موضحا أن مسؤولي الشركة وضعوا طلبات لضخ مزيد من الأموال في أوراش 8 مشاريع مهيكلة بقيمة إجمالية تصل إلى 339.4 مليون درهم (حوالي 34 مليار سنتيم)، تليها 3 مشاريع للنقل والتنقلات تشرف عليها شركة البيضاء للنقل بقيمة 530 مليون درهم، ثم مشاريع أخرى تشرف عليها شركة البيضاء للتراث وإدماج سكن وزارة التجهيز والنقل واللوجيـــــــــــستيك.
ومدت البيضاء عنقها، مرة أخرى، إلى صندوق التجهيز الجماعي لطلب أكثر من 100 مليار سنتيم، رغم “الأسلوب” الصارم لهذه المؤسسة الاقتراضية التي تتعامل بنظام البنوك، وتفرض نسب فائدة ثابتة ومتغيرة على القروض الممنوحة تتراوح بين 8.75 و9 في المائة، وهي نسب قد تثقل كاهل المدينة والجهة في ديون ضخمة وأقساط يستمر دفعها إلى ما بعد 2040.
وأكد المصدر نفسه أن هناك 15 مشروعا مدرجا في اللائحة التي سترفع إلى صندوق التجهيز الجماعي من أجل طلب تمويلات لها بعد موافقة السلطات الوصية، ويتعلق الأمر بمشروع موقف السيارات بساحة الراشدي الذي يتطلب مزيدا من الأموال لإنجازه تقدر بـ65 مليون درهم، ثم مشروع إعادة تأهيل لاكورنيش البيضاء بـ50 مليون درهم وإنجاز مجمع المياه العادمة بغرب البيضاء بـ14 مليون درهم، ومشروع نفق تحت شوارع سيدي محمد بن عبد الله والموحدين وزايد أوحماد بـ30 مليون درهم، إضافة إلى مشروع حديقة عين السبع بـ50 مليون درهم، وحديقة الجامعة العربية بـ10.4 ملايين درهم ومشروع المسرح الكبير بـ80 مليون درهم، وهي 8 مشاريع، ضمن مشاريع أخرى تشرف عليها شركة البيضاء للتهيئة.
أما المشاريع الثلاثة التي تشرف عليها شركة البيضاء للنقل وتتطلب تمويلات مستعجلة بـ53 مليار سنتيم، فيتعلق الأمر بمشروع إنجاز العقدة “أ” بملتقيات العمالات والقدس بـ269 مليون درهم ومشروع مركز للتحكم في نظام المراقبة بالكاميرات لشوارع المدينة بـ150 مليون درهم ومشاريع أنفاق بـ111 مليون درهم.
وتتوزع المشاريع الأربعة المتبقية على مشروعين لشركة البيضاء للتراث، ويتعلق الأمر بمشروع هيكلة وتقويم ملعب فيلودروم بـ5 ملايين درهم، ثم مشروع إعادة تقويم كنيسة “ساكري كور” وفيلا “كارل فيك” بـ20 مليون درهم. هناك أيضا مشروع تشرف عليه شركة “إدماج سكن” ينقصه حوالي 40 مليون درهم من التمويل (برنامج محاربة الهشاشة) ومشروع خاص بالمديرية الجهوية للتجهيز (ملتقى سيدي معروف) الذي يحتاج إلى 82 مليون درهم.
يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق