حوادث

مختصرات

8 سنوات لمتهم حاول اغتصاب نساء

قضت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الدرجة الثانية بالجديدة، الثلاثاء الماضي، بإدانة المتهم الملقب ب”النينجا” وحكمت عليه ب8 سنوات سجنا، بعد متابعته من أجل جناية الهجوم على مسكن الغير ليلا والسرقة ومحاولة الاغتصاب.
وتوصلت مصالح المركز الترابي للدرك الملكي بالزمامرة، بعدة شكايات من نساء تعرضن للسرقة ومحاولة الاغتصاب ليلا. وبعد تجميعها للمعطيات والاستماع للمخبرين المتعاملين معها، توصلت إلى أن المشتبه فيه واحد، نظرا لطريقة ووقت الهجوم على مساكن النساء ونظرا للأوصاف والنعوت التي قدمتها المشتكيات. وتوصلت الضابطة ذاتها بخبر يفيد وجود المتهم بإحدى مقاهي مركز الزمامرة، وانتقلت فرقة دركية إلى المكان وتمكنت من إيقافه واقتياده إلى مقر المركز الترابي للدرك الملكي بالزمامرة ووضعته تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه حول المنسوب إليه.
وتم استدعاء المشتكية الأولى، التي تعرفت عليه، وجددت تصريحها بأنه اقتحم منزلها مستغلا غياب زوجها، وحاول اغتصابها. واستدعت الضابطة نفسها المشتكية الثانية، التي بمجرد رؤيتها له، انقضت عليه وحاولت الانتقام منه، نظرا لاعتدائه عليها بواسطة سكين تاركا جرحا غائرا على فخذها. وأكدت أنها فوجئت به يقتحم غرفة نومها رفقة ابنها، وشرع في نزع ملابسها، إلا أنها قاومته واشتبكت معه وأنارت الغرفة بواسطة شاشة هاتفها المحمول مما مكنها من التعرف عليه.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

عصابة تهاجم مركبا سياحيا بتازة

تمكنت عناصر من المركز الترابي التابع للقيادة الجهوية للدرك الملكي بتازة، أخيرا، من إيقاف عنصرين ينتميان إلى عصابة إجرامية تتكون، حسب المعطيات الأولية من 9 أفراد، بثوا الرعب وهشموا زجاج الواجهة الأمامية لمركب سياحي، شمال غرب تازة على الطريق الوطني رقم 6.
وأفادت مصادر “الصباح” أن مجهولين رموا الواجهة الزجاجية لأمامية بالحجارة وخربوا بعض التجهيزات قبل أن يلوذوا بالفرار على متن سيارة خفيفة لنقل البضائع، مستفيدين من الظلام الذي يخيم على المنطقة.
وقدرت مصادر “الصباح” الخسائر المسجلة خلال الاعتداء الأخير بعشرات الملايين، وأضافت أن مؤامرة تحاك ضد المستثمر للتخلي عن مشروعه، خصوصا أن أحد النافذين بالإقليم، يبني مشروعا مماثلا وبطريقة عشوائية لم تراع فيها ضوابط البناء بالوسط القروي.
وتساءل رواد المركب عن الجهة التي تحمي أو تسخر هذه العصابة التي اعتدت على المشروع الاستثماري لأكثر من عشر مرات، وكلما أحيل أفرادها على النيابة العامة يطلق سراحهم، ليعودوا من جديد لتخريب المركب وبث الرعب في نفوس زبنائه، كلما أنهى صاحبه إعادة ترميم الخسائر المسجلة، وذلك بمعدل ست مرات في السنة.
عبد السلام بلعرج (تازة)

تخفيف عقوبة حدث متهم بالقتل

خففت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بمكناس، أخيرا، العقوبة الصادرة في حق المتهم الحدث (ع.أ) إلى سنتين ونصف سنة حبسا نافذا بدل 15 سنة، بعد إعادة تكييف الفعل من جناية المشاركة في القتل العمد مع سبق الإصرار إلى جنحة الضرب والجرح بالسلاح الأبيض.
وتفجرت القضية، استنادا إلى مصدر”الصباح”، عندما تقدم المسمى (ع.ز) بشكاية إلى مصلحة المداومة بقطاع المنزه، التي كانت تؤمنها ليلتها الدائرة الثامنة للشرطة، يعرض فيها أن ابنه (إ.ز) نقل على وجه السرعة إلى المركز الاستشفائي الإقليمي محمد الخامس بمكناس، إثر تعرضه لاعتداء بالضرب والجرح بواسطة أسلحة بيضاء من قبل ثلاثة إخوة، ضمنهم المتهم الحدث (ع.أ).وعند انتقال عناصر الضابطة القضائية إلى المؤسسة الاستشفائية المذكورة تبين أن الضحية تم وضعه بقسم العناية المركزة، بسبب حالته الصحية الحرجة، نتيجة الإصابات الخطيرة التي تعرض لها في أنحاء مختلفة من جسده، والتي كانت سببا مباشرا في وفاته بعد مرور يومين على واقعة الاعتداء، استنادا إلى تقرير التشريح الطبي. وبالاستماع إليه تمهيديا في محضر قانوني، صرح المتهم الحدث، أنه بينما كان عائدا من إحدى القاعات الرياضية التي يمارس بها تداريبه، فوجئ بالضحية رفقة أخيه الأصغر وهما يحاولان سرقة كلبه الذي كان يلحق به من الخلف، حينها فر منهما متوجها إلى منزله، إذ بلغ إلى علم شقيقيه (ش.أ) و(م.أ) اعتداء الضحية عليه فتوجهوا صوبه وتمكنوا من الاعتداء عليه بالضرب والجرح.
خ . م (مكناس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق