fbpx
ملف الصباح

لا خـوف عـلـى المـلـف الـنـسـائـي

الوافي برلمانية العدالة والتنمية قالت إن قانون منح جنسية الأم لأطفالها يستلزم تسهيل المساطر للجالية

جاء قانون منح جنسية الأم إلى أطفالها من زوج أجنبي، الذي تضمنه الخطاب الملكي، بتاريخ 30 يوليوز 2005، لينصف العديد من أبناء المواطنات المغربيات ويضع حدا للمشاكل القانونية والإدارية التي عانى منها الكثير منهم، فبموجب هذا القانون، تنقل جنسية الأم المغربية إلى أطفالها بصفة تلقائية، فالدة الجديدة من القانون تنص على أنه «يعتبر مغربيا الطفل المولود من أب مغربي أو أم مغربية».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى