fbpx
مجتمع

تأهيل العنصر البشري لإنجاح بيداغوجيا الإدماج

أكد أطر المراقبة التربوية بالرشيدية أن لا جدال في أهمية مشروع بيداغوجيا الإدماج، لأنه انطلق من أرضية تشخيصية دقيقة للنظام التعليمي، غير أن بعض هؤلاء أضاف أن المشروع تنقصه مجموعة عناصر لا بد من توفيرها، وتأهيل العنصر البشري النوعي، تحت شعار “المشاركة” (لا الإشراك)، وإلا، فإنه سيتعرض للإجهاض.
وأضاف أحد هؤلاء أن أجرأة المشروع، حاليا، تعرف ارتباكا كبيرا ما يتطلب إعادة النظر في الرهان المعرفي والمهاراتي للأساتذة.
وأكد مصدر ل”الصباح”  أن وقوف هذا المشروع على قدميه يتطلب 15 سنة حسب مؤسسه، وأنه ليس تقنيا كما يتم الترويج له، وأن التكوين الذي تلقاه الأساتذة، حتى الآن، تكوين أولي يعطي مفاتيح أساسية للاشتغال، وفق منظور بيداغوجيا الإدماج، وأنه


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى