مقالات الرأي

حسين الذكر: صفقة نيمار.. ضجة كرة ثلج احترافية!!

الميريكاتو الصيفي يعيش اصخب مراحله متصاعدة الشهقات، كلما بدا يلفظ انفاسه، وقد انشغلت الرؤوس حد الصخب مع كل الاوساط الاعلامية والجماهيرية بما بات يعرف بـ(أزمة نيمار)، الذي حركته ملايين باريس سان جيرمان للتمرد على قلعة كاتلونيا بحبه لها وابداعه فيها، مبديا ملامح رسم خارطة تاريخها وانجازه، إلا أن في الايام الاخيرة اخذت الامور تسير بوتيرة متصاعدة، مبهمة من كل الاطراف التي لم تجزم وتقطع بشيء حتى الآن، كأن كرة الثلج تتدحرج وتكبر بقوة لتنفجر على فراغ متلاشٍ دون احداث ضجة او تأثير او تغيير ما، برغم قوة نيمار وشخصيته، إلا ان هنالك من يقول إن الاطراف جميعا بما فيها البرشا ونيمار والبيسجي، متفقون ضمنًا على الفائدة من الصفقة (الضجة) اذا جازت التسمية.
فالقصة برمتها لم تحسم برغم كل التدخلات، كأن اجندات التدحرج مرسومة بختم دولاري احترافي، مفيد جدا، والتصعيد لصالح اطراف الصفقة، فالبيسيجي لا يمكنه ان يجد اربح واوسع خيالا من الحصول على نجم العالم الاول بعد ميسي بلا منازع، مما يجعله مرشحا ساخنا لإحراز ما كان يتمناه في ظل ملايين مصروفة واخرى مركونة، تبحث عن طرق للاستثمار الامثل وتحقيق الانجاز الغائب، ثم ان نيمار نفسه، ربما يريد الخروج من عباءة ميسي بطريقة ما، يبحث عن امجاد وان تبدو عسيرة خارج البرشا، الا انه حق وطموح مشروع، في ظل اموال طائلة وتخصيصات ومميزات مغرية جدا، أما ادارة البرشا (العار) كما سماها لامبورتا رئيس النادي السابق، فإنهم وفقا لضيق المال وعسر اليد، يمكن ان يربحوا كثير الاموال التي ستطلق يدهم بشكل افضل للحصول على نجوم اوروبا عوضا مقبول عن نيمار ذاته.
والد نيمار كأنه يجيد فن الألعاب الثلجية وداخل فيها، بل انه جزء من سيناريوها المحتمل، فقد صرح بعد سؤاله عن إمكانية ارتداء نيمار قميص النادي الباريسي هذا الصيف، رد والد اللاعب ووكيله بتصريح مقتضب عبر إذاعة راديو كتالونيا «اسألوا نيمار». ما زاد التكهنات. تقدم نادي باريس سان جيرمان بعرض مالي مغرٍ، براتب سنوي قيمته 30 مليون يورو، بخلاف سداد الشرط الجزائي في عقد اللاعب بقيمة 222 مليون يورو، مع ان الأطراف سواء من مسؤولين أو لاعبي الناديين، لم يحسموا القرار النهائي لنيمار، في الوقت الذي يلتزم فيه اللاعب الصمت التام، علما أن جوسيب ماريا بارتوميو، أشار إلى تمسك النادي باستمرار نيمار لنهاية عقده في صيف 2021.
البرشا يمكنه أن (يوضب) العملية بهدوء تام وسيستفيد جدا من بيع نيمار بكسر عقده، بعد ان صرحوا اخيرا تصريحين يهيئان بهما جماهيرهم لتقبل الوضع الجديد، فقد اكدوا انهم لن يزيدوا عقد نيمار (ولا دينارا واحدا) بلهجة متشددة وحزم مطلوب، كذلك قالوا من يريد نيمار عليه ان يدفع (222) مليون دولار، ثم اخذوا يتحركون بعد الأخبار التي شاعت حول رحيل محتمل، عن بديل محتمل فاتجهوا نحو ديبالا والتعاقد معه، وسيعرض البارسا على اليوفي 90 مليون + 5 مليون متغيرات.
ربما حدثت مشكلة على ما يبدو في البيت الليفربولي، مع يورغن كلوب -تحديدا بعد زيارة وفد من ادارة البرشا- حول قضية اللاعب كوتينهو وامكانية انتقاله إلى البارسا، إذ ذكروا أن اللاعب على استعداد تام للانتقال وهو سعيد بذلك والاموال متوافرة بعد انفجار كرة الثلج المتوقعة، وقالت الصحف إن النادي اتفق على كل شيء مع اللاعب وتبقى إنهاء الصفقة بشكل رسمي بين الناديين، مع اصرار كلوب على عدم بيع كوتينيو، لكن إدارة ليفربول ترى أن عرض البارسا ممتاز ولا يمكن رفضه. في واحدة من صفقات الميركاتو التي ستقلب موازين كل الفرق الكبيرة بما فيها التي لا يعنيها اسم نيمار، لكن تنتظر شرر الثلج المتطاير عند اول صخرة حقيقية ستنفجر بها والمتوقع لها قريبا جدا جدا.

عن العربية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق