fbpx
خاص

بطاقة الفنان… ويستمر مسلسل التهميش

أصبحت مثل بطاقة “الحافلة” بعد أن كان ينتظر منها المساهمة في محو الصورة المشوهة لوضعيتهم الحالية

“والو…والو..” بحركات تلقائية وفكاهية معهودة، عبر عبد الرحيم حمودة، الملقب بعبد الرؤوف، أن حصوله على بطاقة الفنان لم يغير من وضعه المهني، إذ يوم استلمها، سأل أحمد الصعري، نائب حسن النفالي عن الائتلاف المغربي للثقافة والفنون مستفسرا “ماذا سأستفيد من حملي بطاقة الفنان؟ واش فيها دعم؟” فلم يجبه “هل سأحصل على أجر شهري؟”، فلم يجبه، ثم قال “واش غنركب بها في الطوبيس وأشتري بها الخضرا؟”، فضحك الصعري دون أن يعلق على الأمر.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   



شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.