fbpx
أخبار 24/24مجتمع

سطات مدينة دون صفيح

عقدت فاطنة الكيحل، كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة المكلفة بالإسكان، اجتماعا خصص لدراسة الإجراءات التي يجب اتخاذها لإعلان سطات “مدينة دون صفيح” في الأشهر القليلة المقبلة، وذلك اليوم الخميس بمقر عمالة سطات.

وأكد بلاغ لعمالة الإقليم، بأن “هذا الاجتماع جاء بعد سلسلة من اللقاءات المحلية بين كافة المتدخلين في قطاع الإسكان والتعمير والسلطة الإقليمية، لدراسة إشكالية القضاء على الأحياء والدور العشوائية بكل من سطات والبروج، وإعلانهما مدينتين بدون صفيح في صيف 2017، وتحسين ظروف عيش ما يقارب من 3000 أسرة بالمدينتين.

ونوهت لكحيل بالتجند الدائم للسلطات الإقليمية والمنتخبين وباقي الشركاء، “في التعاطي مع هذا الملف الشائك الذي يهم العديد من الأسر الهشة والفقيرة”، معتبرة أن إعلان سطات والبروج مدينتين بدون صفيح نهاية شهر يوليوز 2017 “رهان كبير على التنمية المحلية بالمدن المعنية ببرنامج مدن بدون صفيح”.

وأضافت أن “إعلان سطات والبروج مدينتين بدون صفيح، هدف حددته الحكومة في برنامجها الحكومي والذي يشمل ثمانية مدن عبر تراب المملكة، من ضمنها مدينتي سطات والبروج، وسيكون بمثابة حافز للمدن الأخرى للسير بنفس الوثيرة لإعلانها مدن بدون صفيح، مؤكدة على دعم الوزارة للمجهودات المبذولة من طرف السلطات الإقليمية والمنتخبين من أجل إنجاح هذا التحدي والمساهمة في الدفع بعجلة التنمية المحلية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى